10 مدنيين ضحايا غاراتٍ روسيةٍ على أورم الكبرى وعنجارة غرب حلب

#صدى_سوريا:

قضى 10 مدنيين في حصيلة أولية، وأصيب عشرات آخرون بجروح اليوم السبت (11 حزيران/يونيو) جراء استهداف الطيران الروسي لبلدتي أورم الكبرى وعنجارة بريف حلب الغربي بعدة غارات جوية.

 

وأفادت مصادر ميدانية بأن طائرات حربية روسية أغارت على بلدة أورم الكبرى فجر اليوم بالصواريخ الفراغية، ما أدى إلى مقتل

ثمانية مدنيين بينهم نساء وأطفال، وإصابة آخرين بجروح، وتهدم ثلاثة منازل فوق رؤوس أصحابها.

 

كما قضى طفلان، وأصيب آخرون بجروح، إثر تعرض بلدة عنجارة لغارات جوية روسية بالصواريخ الفراغية، وكانت طائرات روسية

استهدفت ثلاث مدارس في البلدة بعدة غارات جوية، بداية العام الجاري، ما تسب10-مدنيين-ضحايا-غارات-روسية-على-أورم-الكبرى-وعنجارة-غرب-حلب-768x432ب بسقوط ثمانية شهداء، وإصابة عشرات آخرين

بجروح، أغلبهم أطفال.

 

واستهدف طيران النظام الحربي بالقنابل العنقودية والصواريخ الفراغية بلدة كفر حلب بريف حلب الغربي أمس، استهدفت إحدى

الغارات مركز الدفاع المدني في البلدة، ما أدى إلى خروجه عن الخدمة.

وفي مدينة حلب، استهدف الطيران الحربي أحياء بستان القصر والكلاسة والمواصلات والقاطرجي والميسر وقاضي عسكر، بالعديد من الغارات الجوية صباح اليوم، ما تسبب بأضرار مادية، وإصابة عدد من المدنيين بجروح.

اترك رد

error: يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: