“بارزاني” معزياً : (أبو ليلى) بطل كوباني، ضحى بروحه في سبيل حرية شعب كردستان

#صدى_الكُرد:

بارزاني

[highlight] “بارزاني” معزياً : (أبو ليلى) بطل كوباني، ضحى بروحه في سبيل حرية شعب كردستان [/highlight]

اعتبر رئيس إقليم كردستان العراق، مسعود بارزاني، القيادي في قوات سوريا الديمقراطية فيصل سعدون، المعروف بأبو ليلى، «الابن الشجاع والبطل لمدينة كوباني»، مؤكداً أن «أبو ليلى ضحى بروحه الطاهرة في سبيل الدفاع عن الوطن وحرية شعب كردستان».

رئاسة إقليم كردستان العراق، قالت يوم الخميس، في بيان، أن «بارزاني تقدم عبر اتصال هاتفي اليوم الخميس، بتعازيه الحارة ليوسف أبو العزيز، شقيق الشهيد فيصل سعدو المعروف بـ‹أبو ليلى›»، معبراً عن «حزنه العميق وتعاطفه مع عائلة وذوي الشهيد أبو ليلى الذي استشهد في معركة تحرير مدينة منبج من أيدي الإرهابيين».

بيان رئاسة إقليم كوردستان , الذي طالعته (Vedeng) قال :” أجرى رئيس إقليم كوردستان , مسعود بارزاني , أتصالاً هاتفياً مع يوسف أبو عزيز , شقيق الشهيد فيصل أبو ليلى, والذي أستشهد على يد الإرهابيين خلال معارك تحرير مدينة منبج “.

البيان أضاف :” خلال المكالمة وصف الرئيس بارزاني الشهيد أبو ليلى بـ(الابن البطل والشجاع لكوباني) والذي ضحى بروحه الطاهرة في سبيل الدفاع عن وطنه وحرية شعب كوردستان “.

الشهيد فيصل عبدو سعدون (أبو ليلى) من مواليد قرية (قره ريشك) بريف كوباني الجنوبي عام 1983 , كان أحد القادة البارزين المشاركين في عمليات تحرير مدينتي كوباني وكري سبي (تل أبيض) وسد تشرين , وأصيب بجروح بليغة في المعارك مع ارهابيي تنظيم داعش , في المرحلة الأولى من أنطلاق عملية تحرير مدينة منبج , ونقل على إثرها إلى مشافي أقليم كوردستان عبر حوامة أمريكية , وتوفي ليل الـ 5 من حزيران/ يونيو الجاري , وهو أب لأربع بنات وهن (ليلى ، سرهلدان ، رهف ، خويندا).

بارزاني وصف خلال المكالمة أبو ليلى بأنه «الابن البطل والشجاع لمدينة كوباني، حيث ضحى بروحه الطاهرة في سبيل الدفاع عن الوطن وحرية شعب كردستان».

كان القيادي في قوات سوريا الديمقراطية، أبو ليلى، قد فقد حياته إثر إصابته قبل أيام، في معركة السيطرة على مدينة منبج بريف حلب.

 

اترك رد

error: يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: