بوتين : داعش “مُنيَ بهزيمة تامة على ضفتي النهر” … التركيز سيتحول إلى عملية سياسية ستشمل إجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية.

بوتين1

قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، إن تنظيم داعش في شرق سوريا مني بهزيمة تامة.

وقال بوتين خلال زيارة إلى مدينة نيزني نوفغورود، إن وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو أبلغه في وقت مبكر، الأربعاء، بأن العمليات ضد داعش على الضفتين الغربية والشرقية لنهر الفرات استكملت بنجاح.

وتابع “بطبيعة الحال، لا تزال هناك بعض الجيوب المعزولة تقاوم، بيد أن العمليات القتالية في هذه المرحلة وفي هذه المنطقة قد انتهت”. وأضاف أن التركيز سيتحول إلى عملية سياسية ستشمل في نهاية المطاف إجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية.

وأشار بوتين إلى أنه قبل الانتقال إلى تسوية سياسية من الضروري تعزيز مناطق خفض التصعيد، ووقف نهائي لسفك الدماء في هذا البلد.

في غضون ذلك، صرح الجنرال الروسي فاليري غيراسيموف لملحقين عسكريين أجانب أن “جميع عصابات داعش في سوريا دمرت”. وقال في بيان حملته وكالات أنباء روسية أن قوات النظام_السوري قدمت من اتجاهين والتقت في شرق سوريا الأربعاء.

وأضاف “لا توجد منطقة تحت سيطرة داعش في سوريا” إلا أنه يعتقد أن التنظيم لايزال يحتفظ بوجود في بعض المناطق المتناثرة.

ويقول الجيش الروسي إنه قدم دعما جويا لمقاتلين أكراد وقبائل محلية في محافظة دير_الزور الغنية بالنفط شرق سوريا وساعد في تنسيق هجماتهم ضد داعش.

 

 

مقالات ذات صلة

اضف رد

%d مدونون معجبون بهذه:


22212151