50 مليار دولار خسائر عائدات قطاع السياحة في سوريا

كشفت وزارة السياحة أن خسائر عائدات قطاع السياحة السوري بلغت نحو 50 مليار دولار أميركي منذ بداية الأزمة في سوريا عام 2011.

ونقلت “سبوتنيك” عن وزير السياحة محمد رامي مرتيني ،قوله أن ” عدد السائحين عام 2010 بلغ ما يقارب 7.5 مليونسائح أنفقوا في سوريا ما يقدر بحوالي 7 مليارات دولار”، موضحاً “مما يعني خسارة لعائدات متوقعة بحدود 50 مليار دولار”.

وكانت نسبة أعداد السياح والزوار القادمين إلى سوريا انخفضت جراء الحرب بنسبة 98% ، باستثناء السياحة الدينية، مقارنة مع سنوات ما قبل الأزمة، بحسب تصريحات رسمية .

وتابع وزير السياحة أن “1468 منشأة سياحية خرجت من الخدمة، منها 365 فندقا، و1103 مطاعم.. 403 منشآت سياحية دُمرت بشكل كامل أو جزئي، إلى جانب خسارة أكثر من 260000 فرصة عمل مباشرة وغير مباشرة”.

وأرجع مرتيني السبب في تلك الخسائر إلى “انعكاس الظروف الإقليمية والمحلية والحظر على شركة الطيران السورية، وتوقف شركات الطيران الأجنبية، وتوقف شركات التأمين عن تقديم خدماتها للراغبين بزيارة سوريا، وتعرض العديد من المنشآت لتدمير كلي أو جزئي”.

وسبق أن بينت إحصائية رسمية سابقة أن قيمة الخسائر السنوية للسياحة السورية بلغت 387 مليار ليرة خلال الأعوام من 2011 إلى 2014.

وكانت وزارة السياحة ذكرت في تقرير عام 2018 أن عدد الأجانب الذين دخلوا سوريا في العام 2017بلغ نحو 1,3 مليون منهم 237 ألفاً هبطوا عبر مطار دمشق الدولي و570 ألفاً دخلوا عبر مركز جديدة يابوس في الربع الثالث من العام ذاته.

المصدر :مراسلون

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: