الخارجية التركية : أبلغت “الدبلوماسي الأمريكي بتوقعاتها بشأن مسألة إعادة النظر في تعليق إصدار التأشيرات الأمريكية لمواطني تركيا”.

واتتالارتارتاط

استدعت وزارة الخارجية التركية مستشار السفارة الأمريكية في أنقرة فيليب كوسنتا بسبب خلاف نشب بين البلدين حول إصدار التأشيرات.

وقالت مصادر دبلوماسية إن الخارجية التركية أبلغت “الدبلوماسي الأمريكي بتوقعاتها بشأن مسألة إعادة النظر في تعليق إصدار التأشيرات الأمريكية لمواطني تركيا”.

وأضافت أن الجانب التركي أشار إلى ضرورة التخلي عن الإجراءات التي يمكن أن تؤدي إلى تفاقم العلاقات بين الدولتين.

يذكر أن الخارجية التركية استدعت مستشار السفارة الأمريكية بسبب غياب السفير جون باس في أنقرة.

وكانت الولايات المتحدة قد أعلنت الأحد أنها تقوم بـ”مراجعة” تقييمها لالتزام الحكومة التركية بتأمين البعثة الدبلوماسية الأمريكية في تركيا، منوهة بأنها ستوقف منح التأشيرات لغير المهاجرين في تركيا.

وجاء هذا القرار عقب اعتقال السلطات التركية في 4 أكتوبر، أحد موظفي القنصلية الأمريكية في إسطنبول، متين طبوز، بتهمة تورطه في دعم تنظيم الداعية والمعارض التركي، فتح الله غولن، الذي تعتبره أنقرة مدبرا أساسيا لمحاولة الانقلاب العسكري الفاشلة في منتصف يوليو عام 2016، والذي يقيم حتى الآن في الولايات المتحدة وتطالب تركيا بتسليمه إليها.

وفي المقابل أعلنت السفارة التركية بواشنطن مساء الأحد، عن تعليق إجراءات منح التأشيرات للأمريكيين في جميع البعثات التركية في الولايات المتحدة.

المصدر : وكالات

جميل عثمان

مقالات ذات صلة

اضف رد

%d مدونون معجبون بهذه:


22212151