“غضب الفرات” معركة الرقة الكبرى تتواصل في يومها 100 وتفرض سيطرتها على ما أكثر من 65% من مساحة الرقة

#فدنك_صدى_سوريا:

قسد 698746

تتواصل الاشتباكات بشكل عنيف بين قوات سوريا الديمقراطية المدعمة بالقوات الخاصة الأمريكية وطائرات التحالف الدولي من جانب، وعناصر تنظيم داعش من جانب آخر، على محاور في مدينة الرقة، التي كانت تعد معقل التنظيم وعاصمته في سوريا، وأن الاشتباكات تركزت في الساعات الفائتة في حي المرور الذي تمكنت قوات سوريا الديمقراطية من استكمال سيطرتها عليه، لتوسع نطاق سيطرتها في مدينة الرقة، إلى أكثر من 65%، مقلصة بذلك سيطرة التنظيم إلى 35 من مساحة المدينة، فيما تواصل قوات سوريا الديمقراطية محاولاتها تحقيق مزيد من التقدم في المدينة وإنهاء تواجد تنظيم “ داعش” فيها.

وبحسب المرصد السوري هذا التقدم في حي المرور يترافق مع اشتباكات متفاوتة العنف بين طرفي القتال، على محاور في حي الثكنة الذي يعد الحي الأهم في المدينة، والواقع في مركز مدينة الرقة، بالتزامن مع اشتباكات في أطراف حي الأمين المحاذي لحي المنصور، فيما تترافق الاشتباكات مع استهدافات متبادلة على محاور التماس بين الجانبين، ومعلومات عن خسائر بشرية مؤكدة في صفوفهما، كذلك تتواصل الاشتباكات في حيي البريد والنهضة وفي القسم الشمالي الشرقي للمدينة، نتيجة هجمات معاكسة نفذها تنظيم “داعش”، في محاولة منه لاستعادة المناطق التي خسرها، وتوسيع نطاق سيطرته داخل المدينة التي كان يسيطر عليها بشكل كامل، قبل بدء معركة الرقة الكبرى في السادس من حزيران / يونيو من العام الجاري 2017.

مقالات ذات صلة

اضف رد

%d مدونون معجبون بهذه:


22212151