بمناسبة هذه الذكرى نهنئ القائد عبد الله أوجلان , جميع رفاقنا , قوات الكريلا , شعبنا المضحي و عموم القوى الديمقراطية . وفي شخص القيادي عكيد ( مهسوم قورقماز ) نستذكر جميع شهدائنا بكل احترام و تقدير .

حقق شعبنا انتصارات كبيرة و تاريخية في شمال كردستان , شنكال و روج افا

جميعنا نعلم ان مسيرة ثورة 15 آب تتعمق في كل يوم حتى باتت مراحلها نضال مستمر إلى اليوم . إحياء الثورة الوطنية في شمال كردستان , تعاظم قوة ثورة تحرير المرأة , بطولات شبابنا الكرد , ثورة و نضال الإدارة الذاتية الديمقراطية , تحرير شنكال , ثورة و نضال التحرري في روج افا جميعها نتاج ثورة تمتد جذورها إلى 33 عام أوصلت شعبنا إلى مرحلة النصر اليوم .

ثورة 15 آب أصبحت كانت بشرى لانتصار الإنسانية

ثورة 15 آب عام 1984 لم تكن بداية الحرب من اجل التحرر الوطني فهي في نفس الوقت كانت بشرى انتصار جميع الإنسانية , في نفس الوقت كان الثورة من اجل الدفاع و حماية ثورة المرأة التي انطلقت من سجون آمد حتى امتدت إلى الجبال , السهول و المدن .

ثورة 15 آب كانت تمثل الإصرار للوصول إلى العيش بكرامة و حرية , هذا لان الدولة التركية الفاشية لم تكن تقمع الحريات فقط بل كانت تهاجم و تعندي على جميع القيم المادية و المعنوية الأفراد و المجتمع .

تحية إلى ثورة الحكم الذاتي في شمال كردستان

ضد الهجمات الفاشية و حملات الإبادة لحكومة حزب العدالة و التنميةAKP حزب الحركة القوميةMHP و بتاريخ 24 تموز 2015 انطلقت ثورة الحكم الذاتي في شمال كردستان , المقاومة في جزير , سور , نصيبين , شرناخ و كفر قريبا ستدخل ذكراها انطلاقتها العام الثالث و بهذه المناسبة نحي جميع المناضلين الديمقراطيين و نشاء المقاومة . في شخص رفاقنا الشهداء جياكر , أخين , خبات كار , زيان و إسماعيل نستذكر جميع شهداء مقاومة الحكم الذاتي و نعاهدهم على السير على طريقهم حتى تحقيق أهدافهم .

الدعوى من اجل تصعيد النضال ضد الفاشية

على الجميع ان يعلم أننا كشعب و حركة سنناضل حتى النهاية ضد فاشية حزب العدالة و التنميةAKP و حزب الحركة القوميةMHP . و نداء الرئيسة المشتركة لمجلس الشعب في سلوبي باكيزة ناير التي قالت ” سنناضل ضد الفاشية و ندافع عن انفسنا حتى النهاية ” بالنسبة لنا هي أوامر . لترقد الرئيسة المشتركة لمجلس الشعب في جزير بسلام . نحن نفتخر بهم و سنبقى على خطاهم حتى النهاية . ونعاهد قائد الثورة في سور جيا كر و قائدة الثورة في شرناخ زيان أننا سنبقى على خطاهم و بكل تأكيد سننتصر .

يجب ان تتسع رقعة الفعاليات المطالبة بحرية القائد APO أكثر فأكثر

نضال القائد أوجلان خلال 19 عام هو نضال عن جميع الإنسانية و المظلومين . ومن اجل إيصال هذا النضال إلى النصر الكبير فيجب ان نقوم بمهامنا البطولية و الوطنية , لهذا يجب ان نفهم موقف القائد APO جيداً و تصعيد النضال و توسيع رقة الفعاليات التي تطالب بحريته .

من تحقيق النصر التاريخي يجب تصعيد النضال و تحقيق الوحدة

ما يجي اليوم على امتداد جغرافية الشرق الأوسط ليست مرحلة عادية و حرب عالمية فقط , ما يحل اليوم هو إعادة ترتيب , في ظل هذه الفوضى كل قوة صاحبة حق و تسعى من اجل تستطيع إنجاز خطوات كبيرة في سعيها و تحقيق انتصارات كبيرة . لكن ومن اجل هذا يجب أولاً تصعيد المقاومة و النضال و تحقيق الوحدة . نحن كحركة و بكل إمكانياتنا و قوتنا نواجه داعش و فاشية AKP/MHP و هنا ندعو جميع أبناء شعبنا , القوى الثورية و الديمقراطية إلى الانضمام إلى هذه الجبهة التي تواجه الفاشية و مشاركتنا في نضالنا .