سوق الذهب تشحن 40 كيلو غراماً من ذهبها أسبوعياً من دمشق إلى القامشلي

#فدنك_صدى_سوريا:

قامشلو 654

قال مصدر مسؤول في جمعية الصاغة بالقامشلي إن “نحو 40 كيلو غراماً ذهباً تشحن أسبوعياً من دمشق إلى القامشلي عبر مطار دمشق الدولي”.

وأوضح المصدر أن ” الذهب المشغول في حلب يعادل نسبة 75% من الذهب الداخل إلى المنطقة الشرقية”.

وبيّن المصدر أنه “مع عودة طريق حلب الحسكة بدأ عدد من التجار بإيصال الذهب من ورش التصنيع في حلب إلى المناطق الشرقية كعين عرب والحسكة والقامشلي”.

ولفت إلى أن “سوق الذهب في منطقة الجزيرة السورية واسع وممتد، ويشمل عدة مدن تستوعب كميات ذهب أكثر مما يتم شحنه من دمشق”.

وبيّن أنه “بدأ وجود الذهب المهرب ينخفض بشكل تدريجي مع عودة الذهب الحلبي، ولأن سكان المنطقة اعتادوا عليه”.

وقال المصدر إن “إعادة فتح طريق حلب الحسكة، أدى لانتعاش تجارة الذهب في المنطقة الشرقية، بعد أن كانت منخفضة ومحصورة بكميات الذهب التي تصل من دمشق عبر مطار دمشق الدولي”.

و بيّن المصدر أن “أغلب الذهب القادم إلى القامشلي والمدن الشرقية هو ذهب تمت صياغته في ورشات الذهب في محافظة حلب، ولكن عن طريق مطار دمشق الدولي بعد أن يدخل إلى جمعية الصاغة في دمشق للتأكد من صحة عياراته وأوزانه”.

يذكر أن الفترة الحالية تشهد زدياد الطلب على الذهب بشكل عام، وذلك بهدف الادخار لأن فلاحي الجزيرة يسعون لادخار أثمان محاصيلهم، وخاصة من القمح ولذلك يشترون الذهب للحفاظ على قيمتها المادية.

أن سوق الذهب في منطقة الجزيرة السورية واسع وممتد يشمل عدة مدن تستوعب كميات ذهب أكثر مما يتم شحنه من دمشق.

المصدر: فدنك _ الوطن

 

 

مقالات ذات صلة

اضف رد

%d مدونون معجبون بهذه:


22212151