جيش الإسلام يوافق على حل نفسه وتشكيل جيش وطني.

#فدنك_صدى_سوريا:

جيش الاسلام

أعلن “جيش الإسلام”، اليوم السبت، حل نفسه، وموافقته على مبادرة المجلس العسكري لدمشق وريفها، لحل أزمة الغوطة، وتشكيل جيش وطني.

وذكر “الجيش” في بيان له، أن قراره جاء إيماناً منه بضرورة تجاوز الأزمة التي تعصف بالغوطة، وماتقتضيه مصلحة الثورة، مؤكداً أنه لم يقف يوماً في وجه أي مبادرة لتوحيد الصفوف ورأب الصدع”.

وتنص مبادرة المجلس العسكري على حل التشكيلات العسكرية في الغوطة والعمل على معالجة كل فكر دخيل يعارض مبادئ الثورة وتشكيل جسم عسكري واحد للغوطة، يكون نواة لجيش سوري وطني موحد، ويتم تعيين قائد عام لهذا له، بناء على شروط ومواصفات محددة يتفق عليها،

وتتضمن المبادرة ايضاً، حل كافة المؤسسات المدنية والخدمية و إعادة هيكلتها في جسم واحد بمشاركة الجميع، وإعادة هيكلة أجهزة القضاء والشرطة والهيئة الشرعية بما يضمن المصلحة العامة للغوطة و أهلها، وحصر كافة القضايا والخلافات العالقة ضمن ملف واحد ويحال هذا الملف إلى جهة مهنية.

يذكر أن المجلس العسكري لدمشق وريفها، أمهل قبل يومين فصائل الغوطة 3 أيام للرد على مبادرته، تحت طائلة عرضها من قبله، إن تجاهلت التجاوب ضمن المهلة.

المصدر:فدنك_العربية الحدث

مقالات ذات صلة

اضف رد

%d مدونون معجبون بهذه:


22212151