روسيا تؤكد وجودها في سوريا ضمان استقرار للشرق الأوسط

#صدى_سوريا:

ميناء

اعلن  مسؤولون عسكريون في روسيا أن الوجود العسكري بحراً وجواً في سورية «يشكل أساساً لضمان الاستقرار في الشرق الأوسط

وانها تسعى لتعزيز بنيتها  فيها وذلك من خلال تعزيزات فنية شاملةفي قاعدتها البحرية  في طرطوس

وجعل وجودها العسكري طويل الأمد فيها واكد شامانوف فعالية السلاح الروسي فيها على الصعيد العلمي

وبالاضافة الى ذكره إضافة إلى نجاح العمليات الإنسانية التي تجريها موسكو.

حيث تم كل ذلك منخلال اتفاقية موقعة بين النظام السوري وروسيا بداية العام ونص الاتفاق على إقامة قاعدة عسكرية بحرية في سورية،

واشتملت الوثيقة على اتفاق لتوسيع مساحة مركز الإمداد المادي والتقني التابع للأسطول الحربي الروسي في طرطوس،

ودخول السفن الحربية الروسية للمياه الإقليمية والمياه الداخلية وموانئ الجمهورية العربية السورية.

وقد اعلنت دمشق باستكمال جميع الإجراءات التمهيدية المطلوبة لدخول البروتوكول حيز التنفيذ.

وهذا لبروتوكول ينص على صلاحيات العسكريين الروس في ما يتعلق بحماية أماكن مرابطة الطيران الروسي،

مشيراً إلى أن الحراسة الخارجية والساحلية للقواعد الروسية تعود، بموجب الوثيقة، إلى صلاحيات الطرف السوري، بينما تقع مهام الحراسة وضبط الأمن الداخلي، إلى جانب الدفاع الجوي، على عاتق الضباط الروسين.

مقالات ذات صلة

اضف رد

%d مدونون معجبون بهذه:


22212151