بريطانيا تخطط للتقريب بين الإدارة الذاتية و المعارضة

#فدنك_صدى_سوريا :

ذكرت  مصادر مطلعة أن بريطانيا تعمل على تقريب وجهات النظر السياسية بين حزب الاتحاد الديموقراطي الكردي وشخصيات وتيارات من المعارضة السورية، بحيث يتم التفاهم على شكل إدارة المناطق المشتركة بين العرب والأكراد.

وأكدت المصادر؛ التي تلقت دعوات لحضور اجتماعات مع الجانب الكردي؛ أن جهاز الاستخبارات البريطاني تبنى مشروع التقارب العربي الكردي، وبالتحديد التقارب مع حزب الاتحاد الديموقراطي والقوى المؤيدة له. بالتفاهم مع الجانب الأمريكي.

وفي هذا الإطار، ثمة نقاشات تدور حتى الآن بين شخصيات كردية وأخرى معارضة، فيما و تفيد المعلومات  أن “صالح مسلم” رئيس حزب الاتحاد الديموقراطي التقى العديد من شخصيات المعارضة السورية “كأشخاص” في أوروبا، إلا أن الطرفين حريصان على عدم الكشف عن هذه اللقاءات، إلا أنه سيتم الكشف عنها في وقت آخر، خصوصا وأن مثل هذه اللقاءات تثير حفيظة تركيا.

وكان رئيس “حركة التجديد الوطني” عبيدة نحاس، صرح  إن زيارته إلى القامشلي والحديث مع القيادات السياسية في حزب الاتحاد الديموقراطي مازال قيد الاختبار، ويأتي في إطار التواصل مع كافة تيارات وفئات المجتمع السوري..

مقالات ذات صلة

اضف رد

%d مدونون معجبون بهذه:


22212151