أردوغان: الامريكيون خدعونا في سوريا

#فدنك_صدى_سوريا:

أردوغان

قال الرئيس التركي رجب طيب اردوغان ان وعود الولايات المتحدة باستعادة الاسلحة من وحدات حماية الشعب بعد دحر تنظيم داعش في سوريا خديعة، وانها ستدرك بنهاية المطاف حجم خطأها.

وقد اعربت انقره عن غضبها من قرار الولايات المتحدة الشهر الماضي بتسليح وحدات حماية الشعب التي تعتبرها واشنطن حليفة لها ضد داعش لاستعادة مدينة الرقة معقل الارهابيين في سوريا.

واضاف أردوغان أمام أعضاء حزب العدالة والتنمية الحاكم في كلمة له بمناسبة الاحتفال بعيد الفطر: ان أصدقاء تركيا وحلفاءها يتعاونون مع الإرهابيين، ويعتقدون انهم  يخدعون تركيا سيدركون لاحقا خطأئهم، مهددا: سنجعل أصحاب هذه الأسلحة الحقيقيي يدفعون ثمن أي رصاصة تطلق على بلادنا .

هذه و ترك وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس يوم الثلاثاء الباب مفتوحا أمام احتمال تقديم مساعدة لأمد أطول لوحدات حماية الشعب الكردية في ســوريا قائلا إن الولايات المتحدة ربما تحتاج إلى إمدادها بأسلحة ومعدات حتى بعد استرداد الرقة من تنظيم داعش المتطرف.

وكانت تركيا عضو حلف شمال الأطلسي التي تعتبر وحدات حماية الشعب الكردية تهديدا لها انبأت إن ماتيس أكد لها في رسالة أن الولايات المتحدة ستسترد الأسلحة التي قدمتها لهذه القوات فور هزيمة تنظيم داعش المتطرف.

وفي أول تصريح له بشأن الأمر لم يناقض ماتيس هذا الكلام بشكل مباشر.

واضاف للصحفيين خلال سفره بالطائرة إلى ألمانيا عندما سئل عن استرداد الأسلحة “سنفعل ما بوسعنا”.

لكن ماتيس أشار أيضا إلى أن مقاتلي وحدات حماية الشعب الكردية مسلحة بشكل جيد حتى قبل أن تقرر الولايات المتحدة في الشهر الماضي تقديم المزيد من المعدات المتخصصة لهجومها على الرقة التي يسيطر عليها تنظيم داعش المتطرف.

واضاف أيضا إن المعركة ضد التنظيم ستستمر حتى بعد استرداد الرقة وركز إجاباته عن استرداد الأسلحة الأمريكية على أشياء يفترض أن وحدات حماية الشعب الكردية لن تحتاجها بعد ذلك في المعركة.

المصدر: وكالات

مقالات ذات صلة

اضف رد

%d مدونون معجبون بهذه:


22212151