مؤسسة “فدنك نيوز” الإعلاميّة مستمرة في تكريم الآوائل في منطقة كركي لكي ورميلان وتُكرِّم الطالبة المتفوّقة في الشهادة الإعداديّة “آلاء فاضل الكعود”

#أخبار محلية من شمال سوريا:

19251117_676057602593299_1913676606_n

تشجيعاً للعلم ولطلابنا المتفوقين ،مازالت مؤسسة “فدنك نيوز” الإعلاميّة المستقلة مستمرّة بجولتها الميدانيّة

وتقوم بتكريم الطالبة “آلاء فاضل الكعود”،وقد أجرينا معها هذا اللقاء السريع ،

لتحدّث متابعينا الأعزاء عن أهم العوامل التي ساعدتها في الحصول على هذه المرتبة … .أهلاً بك “آلاء” الحاصلة على مجموع وقدره(293) في الشهادة الإعداديّة
فأنت يا آلاء صاحبة الهواية المتميزة جداً كما أعلم،وهي هواية دراسة اللغات وإتقانها ،فقد أتقنت حتّى الآن اللغة الكورديّة ،وها أنت ترغبين في إتمام طموحك بإتّقان اللغتين الانجليزيّة والفرنسيّة أيضاً بإذن الله…
نعم ، أهلاً بك ياآلاء في موقعنا “فدنك نيوز” “صدى الواقع السوري”،وأشكرك دكتور “فاضل الكعود” والد الطالبة آلاء على هذه الاستضافة الرّائعة ..بدايةً..

 س1-ماهي العوامل التي ساعدتك على تفوقك؟
بدايةً أشكركم جزيل الشكر على هذه اللفتة الكريمة والرائعة من موقعكم المميّز “فدنك نيوز” والاهتمام بالطلاب وتشجيعهم على الدوام، فالسبب الرئيسي بعد توفيق الله عزّ وجل لي، هم والديّ وتشجيعهم المستمر لي،فقد كانا كالشمعة الّتي أضاءت ماحولي ،فبدعمهم لي ووقوفهم إلى جانبي معلمي الأفاضل الذين كان لهم دور بارز في تفوقي .

س2- مادة دراسيّة تشعرين بأنّها الأقرب إليك ؟
مادة الرّياضيات.

س3- ما هو المجال الذي تنوين استكمال دراستك فيه بعد المرحلة الثانوية،ولماذا ؟
أطمحُ لأن أدرس الطب (قسم القلبيّة)،كوني راغبة في مساعدة مرضاها الّذين يعانون من القلب وهم كُثر.

س4-كلمة أخيرة توجهينها ؟
أقدم شكري الجزيل إلى والدايّ العزيزين اللذين ،كان لهما الفضل الأكبر بعد الله عزّ وجل ، وأنا دائما أعد نفسي أن لا أضع سقفاً لطموحاتي ،ومرة أخرى أقدّم الشكر الجزيل لموقعكم vedeng news (صدى الواقع السّوريّ) ،وشكراً لدعمكم لنا ،وبالطبع فهذا الاهتمام وهذه الرعاية سيزيدان من إصرارنا ،ونوعدكم بتحقيق الأفضل دائماً وأبداً ،ولنكون سبباً في مساعدة الناس ونشر الانسانيّة والخير على البشريّة جمعاء ،وكلّ ذلك لن نستطيع تحقيقه إلا من خلال العلم .

شكراً لك ياآلاء، ولحسن استقبالك لنا دكتورنا الخلوق صاحب الابتسامة المشرقة والمنيرة دائماً الدكتور “فاضل الكعود”

تقرير : بسام محمد

مقالات ذات صلة

اضف رد

%d مدونون معجبون بهذه:


22212151