بعد صراع طويل مع المرض الشاعر جاك صبري شماس في ذمة الله عن عمر ناهز السبعين عام

#صدى_سوريا :

جاك
عرف في مدينة الحسكة بشعره الواقعي الذي جسد بيئة الحسكة في قصائده الجميلة ، حصل على العديد من الجوائز على المستوى المحلي والعربي بالاضافة الى مسيرته الطويلة في تدريس مادة اللغة العربية في مدارس الحسكة ومعاهدها .
ولد الراحل في مدينة الحسكة عام 1947 ودرس مراحل تعليمه الثلاث في مسقط رأسه، ثم التحق بجامعة حلب، وفيها تخرج عام 1974، بعد حصوله على إجازة في الآداب من قسم اللغة العربية، ثم عمل مدرساً للغة العربية في معهد إعداد المدرسين، ومعاوناً لمدير ثانوية البحتري، ومنتدباً لاتحاد الكتاب العرب ـ فرع الحسكة.
وتابع شماس مسيرته في الأمسيات والندوات الشعرية، كما نشر أبحاثه وقصائده في مجلات وصحف سورية ولبنانية والإمارات والسعودية والكويت ولندن وباريس، وله ألقاب كثيرة .
وللشاعر الراحل عشرات الدواوين الشعرية منها جراح الخابور وهواجس في أعماق شاعر وعروس المدائن ومحمد الدرة وشيخ المجاهدين وشمس العروبة والإسلام وجراح الياسمين والأقصى الجريح، كما تم تكريمه في عدد من المحافل الأدبية والشعرية في سورية والبلدان العربية.
وكانت محافظة الحسكة وفرع اتحاد الكتاب العرب أقاما في شهر نيسان الماضي حفلاً تكريماً للشاعر جاك صبري شماس تقديراً لجهوده الإبداعية والشعرية التي قدمها على مدى أكثر من ثلاثين عاماً .
تقرير : بلند روج

مقالات ذات صلة

اضف رد

%d مدونون معجبون بهذه:


22212151