المجلس الإسلامي السوري: ” إن ما يجري في الرقة أو درعا أو غيرها في سوريا تتحمل مسؤوليته الدول العظمى بشكل مباشر أو غير مباشر “

#صدى-سوريا:

المجلس الإسلامي السوري: ” إن ما يجري في الرقة أو درعا أو غيرها في سوريا تتحمل مسؤوليته الدول العظمى بشكل مباشر أو غير مباشر “

الجيش الاسلامي

قال “المجلس الإسلامي السوري” إن ما يجري في الرقة أو درعا أو غيرها في سوريا، تتحمل مسؤوليته الدول العظمى بشكل مباشر أو غير مباشر.

وأضاف المجلس في بيان له اليوم، السبت 17 حزيران، أن الدول العظمى تمارس أنواع القصف المجنون على الرقة ودرعا، وبما تمد به النظام السوري من أدوات وإمكانات القتل، وتمنع وصول السلاح إلى الشعب السوري ليدافع عن نفسه.

المجلس أشار إلى أن “ما زعمته دول كبرى من حرصها على تثبيت الاستقرار أو حرب الإرهاب، الذي رعته ومكنته، ما هو إلا ذرائع واهية، لاحتلال بلادنا والحيلولة دون مشاريع التحرر والنهوض وتقسيم سوريا إلى مناطق نفوذ لدول عظمى.

وأوضح أن الدول العظمى تستخدم في سبيل التقسيم كل أنواع الأسلحة المدمرة والمحرمة كالفوسفور الأبيض لتفريغ الأرض وتشريد أهلها.

وجدد المجلس دعوته إلى “ضرورة توحيد الصف الثوري على القواسم المشتركة الجامعة لالتفاف الشعب حول ثورته من جديد”.

مقالات ذات صلة

اضف رد

%d مدونون معجبون بهذه:


22212151