وقالت ميركل خلال تجمع انتخابي في ميونيخ، إن “الزمن الذي كانت الثقة فيه سائدة وكان في إمكاننا الاعتماد كليا على بعضنا البعض قد ولى. هذا ما اختبرته في الأيام الأخيرة”.

وكانت ميركل تشير بذلك إلى العلاقة مع الولايات المتحدة التي اهتزت خلال زيارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب إلى أوروبا.

وأضافت: “علينا نحن الأوروبيون أن نتولى مصيرنا بأنفسنا”.

وتابعت “علينا أن نقاتل من أجل مصيرنا”، مشيرة إلى أن العلاقات مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون يجب أن تكون وطيدة أكثر.

U.S. President Donald Trump (C) walks past French President Emmanuel Macron (L) and German Chancellor Angela Merkel on his way to his spot for a family photo during the NATO summit at their new headquarters in Brussels, Belgium May 25, 2017.  REUTERS/Jonathan Ernst

وألقت ميركل خطابا في عاصمة بافاريا غداة قمة مجموعة السبع (ألمانيا وفرنسا وإيطاليا واليابان وكندا والولايات المتحدة وبريطانيا) في تاورمينا بجزيرة صقلية، حيث انهارت وحدة الدول السبع الأكثر ثراء في العالم أمام رفض ترامب الالتزام باتفاق باريس حول ظاهرة الاحتباس الحراري.

وكانت ميركل اعتبرت مباحثات اليومين الماضيين حول المناخ “غير مرضية إطلاقا”.

وخلال أولى جولاته إلى الخارج منذ تنصيبه، زار ترامب بروكسل حيث وجه ضربة إلى حلفائه في حلف شمال الأطلسي برفضه تأييد نظام دفاعهم الجماعي بشكل صريح.

كما وصف أساليب الألمان في التجارة بأنها “سيئة وسيئة جدا” بحسب مجلة “در شبيغل”.