انتهاء حملة تلقيح التي اطلقتها اليونيسيف ضد مرض الحصبة دون تحقيق إهدافها في سري كانيه وريفها شمال سوريا‎

#صدى_شمال_سوريا :

لقاح

انتهت امس الخميس، حملة تلقيح الأطفال ضد مرض الحصبة، التي كانت قد بدأتها مديرية الصحة التابعة للحكومة السورية في محافظة الحسكة بداية هذا الأسبوع في كافة مدن وبلدات وقرى المحافظة.
مراسل فدنك نيوز في سري كانيه، اشار إلى إن الحملة كانت بدعم من منظمتي اليونيسيف والصحة العالمية، بالتعاون مع برنامج التلقيح الوطني في وزارة الصحة التابعة للحكومة السورية، وسارت عبر سبعة مراكز ثابتة في سري كانيه وريفها هي “المركزين الشرقي والغربي في المدينة، مركز الدرباسية، مركز بلدة أبو راسين، مركز بلدة المناجير، مركز العنادية، ومركز ظهر العرب”، إضافة لستة فرق جوالة جابت ارياف المناطق المذكورة لتلقيح الأطفال ضد هذا المرض.
مشرفة التلقيح في مدينة سري كانيه، مها الحمري اوضحت لفدنك نيوز، إن الحملة انتهت دون إن تحقق هدفها المنشود بتلقيح /30/ ألف طفل في المدينة والمناطق التابعة لها، نتيجة عزوف الكثير من الأهالي عن تلقيح اطفالهم بسبب الأشاعات التي انتشرت مؤخرا في المنطقة، والتي اثارت خوفا بين الأهالي في عموم المحافظة.
حمري أضافت بإن المراكز الصحية التابعة للحكومة السورية في سري كانيه، وبالتعاون مع مديرية الصحة التابعة للإدارة الذاتية في المدينة، ستعمل على استقبال الأطفال وتلقيحهم ضد المرض المذكورة رغم انتهاء الحملة، وذلك بغية تحقيق اهداف الحملة وعدم حرمان الأطفال المتسربين من هذا اللقاح الهام.
جدير بالذكر إن مركزي التلقيح الشرقي والغربي التابعين للحكومة السورية في سري كانيه، يستقبلون الأمهات واطفالهن، لتلقيحهم بكافة انواع اللقاح الروتيني، أيام الأحد والأثنين والأربعاء من كل أسبوع، خلال اوقات الدوام الرسمية.
تقرير : جوان حسن

مقالات ذات صلة

اضف رد

%d مدونون معجبون بهذه:


22212151