المعارضة تكشف عن قرار تركي يعترف بجوازات السفر الصادرة منها

كشف رئيس الدائرة الإعلامية في “الائتلاف الوطني” المعارض أحمد رمضان, عن قرار تركي جديد بخصوص جوازات السفر الصادرة عن الائتلاف, حيث ألغت تجريم حامليها، والعقوبات المترتبة عليهم، ومنها حرمانهم من دخول تركيا.

 

وكتب رمضان, في تغريدة نشرها في حسابه على “تويتر”، على خلفية لقاء جمع رئيس الائتلاف رياض سيف، مع وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، في أنقرة، ان “الائتلاف ينشئ مكتب اتصال برئاسة نائب الرئيس مع الجانب التركي لمتابعة التعاون والتنسيق وحل قضايا السوريين ومنها قضية التأشيرات”.

11111وكانت السلطات التركية تعتبر “جواز الائتلاف” مزور, ووصل الأمر في حالات للاعتقال والتغريم ومنع السفر واحتجاز العشرات من حامليه في المطارات التركية، بعد أن كانت تعترف به في وقت سابق.

واضطرت أعداد كبيرة من السوريين لاستخراج “جوازات الائتلاف”، بعد تعذر حصولهم على الجواز السوري الأصلي المقيد لدى الحكومة السورية.

و “جواز الائتلاف” هو جواز سفر سوري لا يختلف عن جوازات السفر الصادرة عن وزارة الهجرة السورية، سوى كونه غير مقيد لدى الحكومة السورية .

وكان الائتلاف وجه  في 2014 خطابات لنحو 52 دولة غالبيتها من الدول التي اعترفت به ممثلا شرعيا, لأجل الاطلاع على جوازات السوريين  عبر وضع ملصق طبع وفق المعايير الدولية المتعلقة بالأمان ووجود شفرات داخلية, لإيجاد حل للسوريين العالقين في عدد من الدول بسبب انتهاء صلاحية جوازاتهم, مشيرا إلى أن كندا كانت الدولة الوحيدة التي أعلنت رفضها للملصق.

يذكر أن النظام السوري ألغى الإجراءات الأمنية التي كانت شرطاً لحصول السوري على جواز سفر أو تجديده، وذلك مقابل 400 دولار للجواز الجديد، و200 دولار لتمديد الجواز القديم.

مقالات ذات صلة

اضف رد

%d مدونون معجبون بهذه:


22212151