قوات سوريا الديمقراطية تصرح “: سنسلم الطبقة إلى مجلس مدني بعد تأمينها”

أكدت “قوات سوريا الديمقراطية” يوم الجمعة، أنها ستقوم بتسليم إدارة مدينة الطبقة لمجلس مدني بعد تأمينها من عناصر تنظيم الدولة الاسلامية (داعش).

وقالت “قوات سوريا الديمقراطية” في بيان لها، ان عملية التسليم ستتم إلى مجلس مدني للطبقة لإدارة الأمور إلى جانب قوى الأمن الداخلي التابعة لها بعد تأمين المدينة بشكل كامل وتطهيرها من الألغام ومخلفات العمليات.

وأعلنت أن مؤسسة سد الفرات هي مؤسسة وطنية سورية ستخدم جميع المناطق السورية دون استثناء.

ونوهت في بيانها إلى أن عملية تحرير مدينة الطبقة بدأت بعملية إنزال جوي واسعة النطاق مشتركة بين “قوات سوريا الديمقراطية” وقوات التحالف الدولي في ريف الطبقة الغربي مساء 21 آذار، مضيفة أن عملية الانزال أعقبتها عملية دقيقة التخطيط وواسعة النطاق كللت بالنجاح.

وأشارت إلى أن ذلك مثّل المرحلة الأولى في تطويق المدينة بشكل7627612 كامل وذلك بعبور نهر الفرات بالجهة الشرقية للسد والتحام محوري العمليات في مطار الطبقة العسكري.

وأضافت أن المرحلة الثانية بدأت بعملية اقتحام المدينة من ثلاثة محاور وكسر كافة خطوط دفاعات تنظيم “داعش” وإجباره على الانسحاب إلى مبنى سد الفرات والأحياء المحيطة به.

وكانت  قوات “سوريا الديمقراطية”, أعلنت يوم الأربعاء, سيطرة مقاتليها على مدينة الطبقة وسد الفرات في ريف الرقة الغربي بشكل كامل, بعد معارك مع تنظيم “الدولة الاسلامية” (داعش).

كما وأعلن التحالف الدولي، يوم الخميس إنسحاب تنظيم الدولة الاسلامية (داعش) من مدينة الطبقة وسدها بريف محافظة الرقة، لتسيطر عليها “قوات سوريا الديمقراطية”.

يذكر أن “قوات سوريا الديمقراطية” بدأت في تشرين الثاني الماضي, حملة متعددة المراحل، بهدف طرد “داعش” من الرقة.

مقالات ذات صلة

اضف رد

%d مدونون معجبون بهذه:


22212151