صفات الطفل الطبيعي

#صدى_صحة:

232221_dreambox-sat.com

الطفل الطبيعي هو الذي يولد بعد اتمام 37اسبوعاً من الحمل إلى الاسبوع 42من الحمل وذلك يحسب من أول يوم من آخر دورة شهرية حدثت قبل الحمل. ولا يوجد في هذا الطفل أي عيوب خلقية أو وراثية ظاهرة أو مخفية.
ففي الساعات الاولى من عمر الطفل يكون الطفل نشيطاً، يبكي وعيناه مفتوحتان، حرارته منخفضة وبعد ساعة إلى 3ساعات يبدأ الطفل بالهدوء يغمض العينين، ويبدأ بالنوم، اما بعد الساعة الثالثة أو الرابعة من الولادة يعود الطفل للبكاء والحركة من جديد يتنفس بسرعة وأحياناً يكون تنفسه غير منتظم.

الوزن

يختلف وزن الطفل باختلاف الجنس، العرق، التغذية، النمو الرحمي والعوامل الوراثية ويتراوح الوزن مابين 2500إلى 4000جرام ويفقد الطفل 10% من وزنه خلال الاسبوع الاول بسبب فقدان السوائل ويعود المولود لاسترداد الوزن المفقود بدءاً من اليوم السادس وحتى نهاية الاسبوع الثاني من عمره.
إن متوسط وزن الولادة بالنسبة للمواليد هو تقريباً 3.2كغم لكن هذا المعدل الوسطي قد يزيد أو يقل، فالذكور يكون وزنهم أكثر من البنات والطفل الاول يكون وزنه أقل من المواليد الذين سوف يتبعونه ويكون حجم المولود أكبر إذا كان الوالدان كبيري الحجم والعكس صحيح بالنسبة للابوين ذوي البنية الجسمانية الصغيرة.

طول المولود

من المهم أن يقاس بطريقة دقيقة باستعمال الجهاز الملائم والاسلوب الصحيح من أجل قياس طول الطفل حيث يجب أن يثبت بها رأس الطفل والجسم على نفس الخط الاقصى مع ملاحظة عدم رفع ركبتي الطفل.
إن متوسط الطول الطبيعي للمواليد الذكور هو 51.4سم، اما الاناث فهو 50.4سم حيث يتراوح طول الطفل من أعلى الرأس إلى اخمص القدم مابين 53.48سم.

حجم الجمجمة

يجب قياس أكبر محيطات الرأس بشكل دقيق وصحيح ان متوسط محيط الرأس عند الولادة للبنات والاولاد هو 35سم.
طول الرأس: يبلغ طول رأس الوليد (4/1) الطول الكلي للجسم بينما يصل في الشخص البالغ (8/1) الطول الكلي.

مكونات جسم المولود

يكون الماء حوالي 80% من وزن الطفل حيث يكون 45% من سوائل خارجية أي خارج الخلية وتحت الجلد 35% سوائل داخلية. اما باقي وزن الطفل فيتكون من الدهن، المواد الزلالية والمواد الغشوية ولهذا فإن الماء والسوائل مهمان في حياة الطفل الرضيع ونقصانهما يؤدي إلى اضطراب درجة الحرارة والجفاف.

التنفس

إن سرعة معدل تنفس الرضيع هي 34- 50مرة في الدقيقة والذي يكون في البداية غير منتظم يتطلب كمية أكبر من الاكسجين، ان عملية التنفس عند الرضيع تشمل تحرك عضلات البطن والحجاب الحاجز اكثر من عضلات الصدر.

درجة الحرارة:

تؤخذ درجة الحرارة عن طريق الشرج أو من منطقة تحت الابط، تتراوح درجة حرارة الطفل عن طريق الشرج مابين 36.5- 37.5أو 36- 37عن طريق الفم بعد الولادة مباشرة تبلغ درجة الحرارة للمولود أكثر من درجة حرارة الأم ومن ثم تنزل فجأة لتعود إلى الارتفاع مرة اخرى للمستوى الطبيعي خلال 8ساعات.

النبض:

تتراوح عدد النبضات 120- 160نبضة/ الدقيقة ويكون عددها متقلباً في أول يومين وتزداد مع انفعال الطفل وزيادة صراخه.

جلد المولود:

يكون الجلد مائلا إلى الأحمرار مع لون باهت الاطراف يميل إلى أن يكون في الساعات الاولى إلى الازرقاق الخفيف ويكون جسم المولود منتفخاً قليلا وناعماً، اما في اليوم الثاني أو الثالث يصبح الجلد جافاً وزهري اللون ومن الممكن حدوث تقشر للجلد.

الوجه

يكون الوجه محتقناً وغامق اللون أحياناً بسبب الولادة أو وضع الجنين خلال عملية الولادة ويزول هذا الاحتقان تدريجياً خلال الساعات الاولى بعد الولادة.

العينان

تكون العينان منتفختين قليلا يفتح الطفل عينه فوراً بعد الولادة وقدرة المولود تبدي ضعيفة ولا تتأثر إلا النور الساطع، ويبدأ افراز الغدد الدمعية بالشهر الاول أو الثاني بعد الولادة وقد تتجمع افرازات في العينين تسبب انسداد ومجرى الدمع ومن الصعب تحديد لون العينين في الاشهر الاولى وذلك لتغير اللون خلال الأشهر الثمانية الاولى.

الأنف:
يجب التأكد من أن الأنف يقع في منتصف الوجه ومن عدم وجود انسداد لفتحات الأنف والتي يتم تعتيمها بمحاولة اغلاق احدى الفتحتين وملاحظة العلامات التي تظهر على الطفل في حالة اغلاق وملاحظة العلامات التي تظهر على الطفل في حالة اغلاق الفم واعادة هذه العملية للفتحة الاخرى للانف ومن الطبيعي ظهور افراز مخاطي أبيض من أنف الطفل وان انبساط العظمة الأنفية يمكن ان يكون احدى علامات التخلف العقلي لذا يجب تقييمها.

الفم:

يجب ملاحظة تماثل زوايا الفم من الجهتين للتأكد من عدم وجود أي علامات للشلل النصفي وتقييم لون الشفتين واللسان وتميز الازرقاق في اللون الذي يمكن ان يكون من علامات اضطراب القلب أو الرئتين.

الأذن:

تكون الأذن مملوءة من الداخل بسائل لزج يمنع السمع خلال الايام الاولى من العمر، يجب ان يكون صيوان الاذن على مستوى افقي مع الزاوية الخارجية للعين.

الثديان:
قد يحدث انتفاخ في الثديين عند الإناث والذكور في اليوم الثاني أو الثالث بسبب الهرمونات التي تعبر من الأم عن طريق المشيمة اثناء فترة الحمل والتي قد تسبب افراز الحليب في نهاية الاسبوع الاول ويجب عدم ملامسة ثدي الطفل أو الضغط عليه فقد يسبب التهابات وقد يختفي تلقائياً خلال 2- 3اسابيع بعد الولادة.

الصدر:محيط الصدر عند الولادة يكون تقريباً نفس قياس محيط البطن ويكون الصدر اسطواني الشكل والقطر الامامي الخلفي في المقطع العرضي يساوي القطر الجانبي أو العرضي ويكون الصدر بارزاً من الامام ويتميز بليونة ضلوع القفص الصدري.

البطن:

يكون البطن اسطواني الشكل. منتفخاً قليلا ويتميز بوضوح الاوردة الدموية ورؤيتها وظهورها من خلال الجلد، يكون البطن مملوءاً بالغازات نتيجة الرضاعة ويمكن سماع صوت الأمعاء خلال ساعات قليلة بعد الولادة.

الشرج:
يجب مراقبة خروج البراز للتأكد من عدم وجود انسداد في فتحة الشرج تحدث عملية خروج البراز خلال 8- 24ساعة من ولادة الطفل ويمكن استعمال ميزان الحرارة الشرجي للتأكد من عدم انغلاق فتحة الشرج.

البراز العقي:
يكون البراز أسود أو أخضر غامق اللون عديم الرائحة لزج القوام يتكون من مخاط افرازات صفراوية وبعض بقع الدم أو السائل الامنيوسي بعد ذلك يتحول إلى خروج بني اللون أو أخضر غامقا وتبدأ عملية التبول خلال 24ساعة تبدأ بكميات قليلة تزداد بالتدريج.

الجهاز التناسلي:
أ –
عند الانثى:
تتميز شفرات المهبل والبظر بكبر الحجم نسبياً وتوجد مادة الطلاء الجيني في ثنايا شفرات المهبل ومن الممكن بروز مخاط وبقع دم عند الأنثى في الأسابيع الاولى ويعرف بالحيض الكاذب ويكون سببه بعض الهرمونات التي تعبر المشيمة خلال فترة الحمل من الأم وتختفي خلال 2- 3أسابيع.

ب – عند الذكر:
تكون الخصيتان في كيس الخصية حيث تنزل من مكانها الأصلي داخل البطن إلى كيس الخصية في اواخر الحياة الجينية أو بعد الولادة مباشرة خلال الشهر الاول وأحياناً لا تنزل الخصية إلى الكيس وفي هذه الحالة يمكن الانتظار حتى نهاية السنة الثانية حيث يتم اجراء عملية جراحية لتصحيح وضع الخصية الضامرة أو الهاجرة، كما يمكن أن تعالج باستعمال الهرمونات، يتميز كيس الخصية بكبر الحجم نسبياً يوجد فيه احياناً كمية من السوائل تزول خلال 3أشهر.

الأطراف:

يجب التأكد من عدد الأصابع وتماثل الأطراف ومدى الحركة وردود الفعل الانعكاسية اللاارادية ووجود أي كسر أو خلع في المفاصل، كما يجب الانتباه إلى لون الأظافر والذي يتميز باللون الزهري ويمكن وجود ازرقاق خفيف، عندما يحرك الطفل يد ولا يحرك الاخرى أو عند وجود ضعف أو غياب في ردود الفعل الانعكاسية فيجب السرعة في مراجعة طبيب الأطفال.

الظهر:يكون هناك انحناء بسيط في العمود الفقري وهو طبيعي ويكون على شكل حرف C بدلا من حرف S يجب التأكد من خلو العمود الفقري من التشوهات الخلقية كحدوث الفتق السحائي أو فتق النخاع السحائي قد توجد بعض البقع الزرقاء اللون غير منتظمة الشكل في أسفل الظهر عند منطقة الورك وتعتبر طبيعية وتختفي لوحدها في مرحلة ماقبل المدرسة.

النوم عند الطفل:
يقضي الطفل معظم الوقت نائماً وخاصة خلال الاشهر الاولى من عمره ولا يستيقظ إلا لتناول الغذاء أو البحث عن الحاجات الفيسيولوجية أو غير ذلك من الاسباب التي قد تؤدي إلى اضطراب النوم عند الطفل.

السرة:هي نقطة المنتصف في الجسم ويجب العناية بها لمنع الالتهابات.
إن هذه الصفات والعلامات الحيوية للطفل ضرورية جداً لمعرفتها بواسطة الوالدين وذلك لاكتشاف أي عيوب قد تظهر على المولود وكذلك متابعة نموه بشكل طبيعي وذلك يساعد على التقليل من القلق الذي يساور الوالدين بالنسبة لنمو الطفل.

مقالات ذات صلة

اضف رد

%d مدونون معجبون بهذه:


22212151