بيان لجبهة فتح الشام:إطلاق سراح الصحافية الألمانية “جانينا فينديسن” ووليدها بعد أن حررتهما

#صدى_سوريا:

أكدت جبهة فتح الشام إطلاق سراح الصحافية الألمانية “جانينا فينديسن” ووليدها، بعد أن حررتهما من أيدي مجموعة كانت تحتجزها، دون أن تشير إلى من تتبع المجموعة.

وأفاد بيان لجبهة فتح الشام، نشرته اليوم على حساباتها في مواقع التواصل الاجتماعي بأنه “منذ قرابة العام، وبالتحديد في شهر تشرين الثاني من العام الماضي 2015، انتشر خبر اختطاف الصحافية الألمانية (Janina Findeisen) داخل الأراضي السورية، وبعد توجيه الاتهام لنا أصدرنا بياناً بنفي الواقعة والتحذير ممن تكلم باسم الجماعة”.%d8%aa%d8%ae%d8%aa%d8%ae

قبل قرابة الشهر وصلتنا معلومات عن تورط مجموعة صغيرة بهذه القضية، وأنهم قاموا باحتجاز الصحافية، فتم التعامل مع المجموعة ومداهمة السجن التابع لهم، واستخراج الصحافية ووليدها من بين أيديهم”.

وأشارت جبهة فتج الشام في بيانها بأنه “بعد تحرير الصحافية ادعت أنها دخلت من خلال أمان وعهد وصلها من المجموعة الخاطفة نفسها، عن طريق امرأة ألمانية مسلمة تقطن البلاد، فعقد لذلك محكمة شرعية وثبت الأمان وصدر بذلك حكم قضائي”.

وأكدت إطلاق سراح الصحافية ووليدها، يوم الأربعاء 26 أيلول/سبتمبر الجاري، وذلك “تطبيقاً لحكم الله وانطلاقاً من التزامنا بالعهود والمواثيق وتعاليم ديننا الإسلامي الحنيف”، بحسب بيانها.%d8%b3%d8%b3%d8%b3%d8%b3%d8%b3%d8%b3%d8%b3%d8%b3%d8%b3%d8%b3%d8%b3%d8%b3%d8%b3%d8%b3%d8%b3

اترك رد

error: نشكر زيارتك لوكالة صدى الواقع السوري , يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: