تقارب 3 أحزاب كُردية , تأكد العمل تحت سقف الإدارة الذاتية الديمقراطية

#صدى_الكُرد:

%d8%aa%d9%84-%d8%aa%d9%85%d8%b1

[highlight] تقارب 3 أحزاب كُردية , تأكد العمل تحت سقف الإدارة الذاتية الديمقراطية [/highlight]

اتخذت لجنة العمل المشترك للأحزاب السياسية ‘‘الاتحاد الديمقراطي، الديمقراطي الكردي السوري واليسار الكردي في سوريا’’ عدة قرارات في إطار تنظيم وتوعية المجتمع، ذلك خلال اجتماع.

وبعد توقف أعمال الأحزاب السياسية المشتركة في مدينة تل تمر والمنضوية تحت سقف الإدارة الذاتية الديمقراطية لفترة بسبب الظروف التي مرت بها المنطقة في الفترة المنصرمة، استأنفت الأحزاب السياسية الثلاثة ‘‘الاتحاد الديمقراطي، الديمقراطي الكردي السوري واليساري الكردي في سوريا”، اجتماعها الدوري الشهري، وذلك في مكتب الحزب الديمقراطي الكردي السوري بمدينة تل تمر.

وحضر الاجتماع من جانب الحزب الاتحاد الديمقراطي كل من حمدية حسين، نهاد شندي، محمد بارافي ورضوان خلف، أما من جانب الحزب اليساري الكردي في سوريا فحضر صلاح جنان، أما من جانب الحزب الديمقراطي الكردي السوري فحضر الاجتماع كلاً من إسماعيل حج فرحان، مروان محمود، جفين محمد وليلى إسماعيل.

بدأ الاجتماع بالوقوف بدقيقة صمت، ومن ثم ناقش المجتمعون الوضع السياسي وخاصة الاحداث والتغيرات الأخيرة التي طرأت على الساحة، وسياسة الدولة التركية المعادية لثورة روج آفا وشعوب المنطقة.

وتطرق المجتمعون في البداية إلى الانتصارات الأخيرة التي حققها مجلس منبج العسكري بمساندة قوات سوريا الديمقراطية في منبج والتطورات التي تلتها من التدخل التركي في الأراضي السورية.

وبيّن المجتمعون أن التدخل التركي في جرابلس كان رداً على المكتسبات التي حققتها شعوب المنطقة المتعايشة وإفشال المشروع الفيدرالي بعد أن هيأت شعوب المنطقة الأرضية المناسبة للإعلان عن فدرالية روج آفا- شمال سوريا، وأكدوا أن تركيا تحاول من خلال احتلالها للشمال السوري تقسيم سوريا وإلحاقها بالدولة التركية.

ومن ثم ناقش المجتمعون الوضع التنظيمي، وأكدوا بأنه منذ فترة طويلة لم تعقد الأحزاب الـ 3 في مدينة تل تمر اجتماعها بشكل اعتيادي نظراً للظروف التي مرت بها المنطقة، وأوضحوا أنهم من الآن عليهم تقريب المسافات بين أبناء المنطقة واطلاعهم على آخر المستجدات السياسية ووضعهم في صورة ما تمر به المنطقة من سياسات معادية لشعوبها.

واختتمت الاحزاب السياسية الـ 3 في تل تمر اجتماعها باتخاذ عدة قرارات أهمها:

1-عقد اجتماع بشكل دوري للجنة العمل المشترك للأحزاب السياسية كل شهر، للنقاش وتقييم الاعمال التي قامت بها اللجنة.

2- العمل على عقد ندوات للشخصيات المثقفة في المجتمع لشرح ومناقشة الاوضاع السياسية التي تمر بها المنطقة.

3- العمل على عقد ندوات جماهيرية لشرح الاوضاع السياسية لهم.

المصدر: فدنك _ وكالة هاوار

اترك رد

error: نشكر زيارتك لوكالة صدى الواقع السوري , يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: