مرسوم برفع ضريبة مغادرة سوريا

#صدى_سوريا:

اصدر الرئيس بشار الاسد مرسوما يقضي بفرض مبلغ قدره 5000 ليرة عن كل شخص يغادر البلاد جوا و2000 ليرة عن كل من يغادر عن طريق أحد المنافذ البرية أو البحرية و10 الاف ليرة عن كل سيارة سورية , على ان يطبق اعتبارا مع بداية الشهر المقبل.

وعدل المرسوم, الذي نشرته صحيفة (تشرين) الحكومية, الذي  حمل رقم  24 لعام 2016 الفقرتين /أ/و/ج/ من المادة الأولى من المرسوم التشريعي رقم 34 لعام 2009 .

وقضت الفقرة (ا) من هذا المرسوم بفرض مبلغ قدره 5000 ليرة عن كل شخص يغادر القطر عن طريق أحد المطارات المدنية السورية.333

ونصت الفقرة (ج) على فرض مبلغ قدره 2000 ليرة عن كل شخص يغادر القطر عن طريق أحد المنافذ البرية أو البحرية, ومبلغ10000  ليرة عن كل سيارة سورية خاصة تغادر عن طريق أحد المنافذ البرية أو البحرية.

وهذا هو التعديل الثاني منذ  عام 2013 حيث صدر مرسوم 52 عدل بموجبه المادة 1 من المرسوم رقم 34 لعام 2009 لجهة تعديل ضريبة المطار ورسم المغادرة للأشخاص والسيارات بحيث يستوفى مبلغ 2500 ليرة سورية رسم مغادرة عن طريق إحدى المطارات المدنية السورية,(بعد ان كانت 1500 ل.س)  ومبلغ 1000 ليرة سورية عن كل شخص(بعد ان كان 500 ل.س)   و5000 ليرة سورية عن كل سيارة سورية خاصة (بعد ان كانت 2500 ل.س)، يغادرون عن طريق أحد المنافذ البرية أو البحرية.  كما أضاف المرسوم  إلى الرسوم السابقة نسبة رسم إدارة محلية قدرها 10% .

وشهدت البلاد، خلال الأزمة , إقبال مواطنين على المغادرة، مع تواصل الأعمال العسكرية في عدة مناطق من البلاد، إضافة إلى سوء الأوضاع الاقتصادية والإنسانية. 

اترك رد

error: نشكر زيارتك لوكالة صدى الواقع السوري , يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: