وأوضح البنتاغون أن قوات التحالف، التي تقودها الولايات المتحدة، أرسلت مقاتلات لحماية القوات الكردية العاملة مع

مستشارين أميركيين في سوريا، بينما كانت تستهدفهم طائرات الجيش السوري.             

وقال المتحدث الكابتن جيف ديفيس: “تم ذلك كإجراء لحماية قوات التحالف”، مشيرا إلى غارات جوية الخميس في محيط مدينة

الحسكة.

وأضاف: “أعلناها بوضوح أن الطائرات الأميركية ستدافع عن القوات على الأرض إذا تعرضت لتهديد”، فيما أكد عدم وقوع إصابات.