فتح الله حسو لـ”Vedeng “:محادثان جنيف لم تجلب نفعاً للسوريين و فيدرالية روجآفا هو عنوان للتآخي والوحدة الوطنية

#صدى_سوريا:

فتح الله حسو

[highlight] فتح الله حسو لـ”Vedeng “:محادثان جنيف لم تجلب نفعاً للسوريين و فيدرالية روجآفا هو عنوان للتآخي والوحدة الوطنية [/highlight]

حاوره : بلند روج

فتح الله حسو -عضو اللجنة المركزية للحزب الديمقراطي الكردي السوري في الحسكة يقول :
محادثان جنيف لم تجلب نفعا للشعب السوري
فيدرالية روجآفا هو عنوان للتآخي والوحدة الوطنية
في تصريح للسيد فتح الله حسو -عضو اللجنة المركزية للحزب الديمقراطي الكردي السوري في مدينة الحسكة  خص به ” vedeng ” حول ما تشهده الساحة السورية من تطورات متسارعة.
قال : اجتماعات ومحادثات جنيف بخصوص الأزمة السورية تحظى بتغطية إعلامية واسعة تتخللها مشاهد تلفزيونية لتتبعها مواقف وتحليلات وتعليقات لا تخلو من السخرية والاتهامات ، جميعها حتى يومنا هذا ان صح التعبير لم تجلب نفعا للشعب السوري بكل أطيافه -من كرد  وعرب ومسيحيين ومسلمين ،انها اجتماعات ماراثونية تدور في حلقة شبه مفرغة رغم  العديد  من الاطر والمجالس لوقف النزيف السوري لكن دون جدوى.
بدأن علاقة القوى الدولية المهيمنة بالازمة السورية وفق مصالحها في المنطقة ،وبعد اتفاق مبطن بين روسيا وامريكا وتقاسم نفوذهما على حساب الشعب السوري ،وأمتدت يد الأرهاب الى دول أوربية لتدق ناقوس الخطر على ابوابها  ، بدأ التدخل الروسي على الخط عسكريا مع تحفظ أمريكي نسبي دون الخوض في التفاصيل .

[highlight] –وحول المشروع الكردي المعلن “الفيدرالية الاتحادية “في روج افأ ،اجاب الاستاذ فتح الله قائلا : [/highlight]

كنا ندركك تماما منذ البداية بإن تلك المؤتمرات ليس الا إضاعة للوقت وما هي الا ترقيعات هنا وهناك . بل لا تخدم قضية  الشعب السوري بأي شكل من الأشكال،لأنه بات واضحا تدخل بعض الدول الإقليمية وعلى رأسها تركيا الداعم الاول للإرهاب بالمال والسلاح وفتح حدودها للجماعات المسلحة لفرض نفوذها في سوريا على حساب الشعب  السوري ،وحاولوا جاهدين تقويض المشروع الكردي المعلن في روج أفاي كردستان من قبل كافة مكوناته ،ولكن باءت بالفشل ،لأن الشعوب في روج أفا إرادته فوق كل إعتبارات ،هذه الشعوب دافعت عن مناطقها وبفضل وحدات حماية الشعب والمرأة وباقي القوى المنضمة لها -وتشكيل قوات سوريا الديمقراطية ،وايضا مشروع الإدارة الذاتية لتصبح نواة لثورة روج افا لأنها قوة منظمة تنطلق وفق رؤية متكاملة ،تحافظ ما حققته من مكتسبات على أرض الواقع .

واضاف متابعا  ان ما يحدث في مناطق الشهباء في ايطار حملة الشهيد القائد فيصل ابو ليلى ضد مرتزقة داعش واخواتها لتنظيف المنطقة من الإرهاب وتحرير أهلها لتحقيق معالم وحقيقة ما قام به الشعب السوري منذ بدء الثورة السورية السلمية ،وعبر مشروع الإدارة الذاتية الديمقراطية ومؤسساتها .
والأن بدأ يطرح مشروع فيدرالية روج أفا “شمال سوريا “من قبل حركة المجتمع الديمقراطي “تف دم “والاحزاب المنضوية في الإدارة الذاتية الديمقراطية ومكوناته ،لتكون عنوانا للتآخي والوحدة الوطنية بجعل سوريا دولة تعددية إتحادية تصون وحدة سوريا ،وليس انقسامها كما يروج البعض لها على وسائل الإعلام .

اترك رد

error: نشكر زيارتك لوكالة صدى الواقع السوري , يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: