وفد روسي يغادر تركيا دون اتفاق بشأن إدلب

قال مصدر دبلوماسي تركي، اليوم الثلاثاء، إن فريقا روسيا زار أنقرة لبحث هجوم قوات الجيش السوري على إدلب شمال غرب البلاد، غادر تركيا دون اتفاق فيما يبدو على سبل وقف  اشتباكات أودت بحياة 13 جنديا تركيا خلال أسبوع، وفق ما نقلت “رويترز” دون أن تحدد هوية مصادرها.

وكان الروس قد وصلوا إلى أنقرة السبت بعد أيام من هجوم شنته قوات الجيش السوري في إدلب، وأسفر عن مقتل ثمانية جنود أتراك.

وضم الوفد المشارك المبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى سورية ألكسندر لافرينتييف، ونائب وزير الخارجية سيرغي فيرشينين، بالإضافة لممثلين عن وزارة الدفاع.

وقصفت تركيا أهدافا للجيش السوري فيما بعد في أحد أخطر الاشتباكات بين الجانبين منذ اندلاع الثورة السورية قبل قرابة تسع سنوات.

وبينما كان المسؤولون الأتراك واروس  يواصلون محادثاتهم أمس الاثنين، وقع هجوم ثان على القوات التركية في منطقة تفتناز في إدلب، مما أسفر عن مقتل خمسة جنود أتراك، بعد أن أرسلت أنقرة آلاف الجنود للتصدي لهجوم الجيش.

وقال وزير الخارجية التركي مولود جاووش أوغلو إن المسؤولين الروس أجروا محادثات في وزارة الخارجية التركية يوم السبت، واتفقوا على الاجتماع مع الأتراك مرة أخرى أمس الاثنين بعد الإخفاق في التوصل لاتفاق.

وأجرى الروس محادثات أيضا مع مستشار للرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

وقالت الرئاسة التركية، في بيان عقب الاجتماع، إن أنقرة أبلغت الوفد الروسي الزائر بضرورة وقف الهجمات على المواقع التركية بشمال غرب سوريا فورا، وبأن مثل هذه الهجمات لن تمر دون رد.

 

 

اترك رد

error: نشكر زيارتك لوكالة صدى الواقع السوري , يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: