وصول قيادات أمنية عراقية إلى الشريط الحدودي مع سوريا لضبط الأمن

وصول عدد من القيادات الأمنية العليا إلى الشريط الحدودي مع سوريا للإشراف على الأمن.

وقالت مصادر إعلامية عراقية ،إن نائب قائد العمليات المشتركة وقائد قوت حرس الحدود وقائد الشرطة الاتحادية، وصلوا إلى الشريط الحدودي مع سوريا في جانب الأنبار.

وأضاف، أن القيادات الأمنية وصلت إلى الشريط الحدودي للإشراف على سلامة وأمن الحدود.

وكان الناطق باسم القائد العام للقوات المسلحة، اللواء يحيى رسول قد أكد أن الكاظمي وجه بضرورة مسك الحدود مع الجانب السوري.

وقال اللواء يحيى رسول في تصريح صحفي، إن القوات الأمنية تعمل بجد ومثابرة وهناك متابعة وتوجيه من القائد العام للقوات المسلحة بضرورة مسك الحدود خاصة مع الجانب السوري.

وأوضح رسول، أن القوات الأمنية تركز بعملياتها الاستباقية على مناطق شمال شرقي سوريا كونها لا تضم قوات نظامية تابعة للجيش السوري، وتشهد نشاطاً للعديد من المجاميع الإرهابية.

وأشار إلى أن عمليات التحصين والتحكيم جارية بشكل كبير مع الجارة سوريا، لملاحقة ما تبقى من بعض العصابات الارهابية وفلولها في الأراضي العراقية، مشيراً إلى وجود بضعة عناصر إرهابية متخفين ومنكسرين والعمليات الاستباقية للقوات الأمنية حققت نتائج إيجابية في مطاردتهم وفق قوله.

 

 

اترك رد

error: نشكر زيارتك لوكالة صدى الواقع السوري , يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: