وصول رتل تركي عسكري إلى مناطق إدلب تزامناً مع إعلان الجيش السوري وقف إطلاق النار

دخل صباح اليوم السبت رتلا عسكريا تركياً إلى أراضي إدلب السورية، تزامناً مع اعلان الجيش السوري وقف العمليات العسكرية في مناطق خفض التصعيد.

وأكد  المرصد السوري   إن الرتل العسكري الذي دخل عبر معبر كفر لوسين شمال إدلب على الحدود مع لواء اسكندرون يتألف من عربات مصفحة وسيارات عسكرية شوهدت على أوتوستراد حلب – دمشق الدولي.

وأشار المرصد أن الرتل انقسم إلى قسمين أحدهما توجه إلى معر حطاط حيث تتمركز القوات التركية منذ سيطرة الجيش السوري على خان شيخون فيما توجه القسم الآخر إلى نقطة الصرمان شرق إدلب

وفي سياق متصل بشأن إدلب السورية قالت القيادة المركزية الأمريكية التابعة لوزارة الدفاع إن قوات أمريكية وجهت ضربة لمنشأة تابعة لتنظيم القاعدة شمالي إدلب في سوريا يوم السبت في هجوم استهدف قيادة التنظيم بحسب رويتر.

وقال كولونيل إيرل براون مسؤول العمليات الإعلامية بالقيادة المركزية في بيان بالبريد الإلكتروني ”استهدفت العملية قادة تنظيم القاعدة في سوريا المسؤولين عن هجمات تهدد المواطنين الأمريكيين وشركاءنا والمدنيين الأبرياء“.

وأفاد نشطاء على موقع التواصل الاجتماعي بقتل وجرح أكثر من ٤٠ مسلَّحاً من “تنظيم حراس الدين” التابع لـ “​تنظيم القاعدة​” بينهم مسؤولون، إثر استهداف طيران “التحالف الدولي” أحد مقرات التنظيم، على أطراف ​بلدة كفريا​ ب​ريف إدلب الشمالي​.

كما ذكرت مصادر إعلامية  في إدلب، قالت حتى الساعة أن لا معلومات مؤكدة وموثقة عن مقتل الجولاني شخصيا ولكن تم قصف مركز يوجد داخله قادة من هيئة تحرير الشام في ريف إدلب وأن الجميع قد قتلوا، هذه المعلومة صحيحة لكن لا يوجد تأكيد عما إذا كان أبو محمد الجولاني قد دخل المركز

قسم التحرير: مهند سليمان

 

 

اترك رد

error: يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: