وزير الكهرباء السوري: الكهرباء ستتحسن خلال الأيام القادمة

تعاني جميع المناطق في سوريا من انقطاع مكرر للكهرباء وساعات تقنين طويلة بسبب الحرب التي تعاني منها سوريا منذ ما يقارب العشر سنوات وتدمير البنية التحتية المتعلقة بالطاقة الكهربائية

وضمن هذا السياق صرح وزير الكهرباء السوري غسان الزامل لـ صحيفة الوطن السورية الوطن أنه في الأيام القليلة القادمة سيتم الانتهاء من أعمال الصيانة  في محطات توليد تشرين والزارة وبانياس ما سيؤدي لإدخال 400 ميغا واط ساعي جديدة للشبكة العامة منها 150 ميغا من محطة تشرين و180 من محطة الزارة و70 من محطة بانياس الأمر الذ سيؤدي إلى تخفيف  ساعات التقنين.

أما بالنسبة لمحطة توليد حلب فقد أكد الزامل على الوزارة وصلت إلى المراحل النهائية للتعاقد على صيانة وإعادة تأهيل المحطة التي تعتمد في عملها على مادة الفيول ومن المقرر أن يتم التوقيع قبل نهاية الأسبوع القادم على العقد الذي سيتم بموجبه البدء بتأهيل المحطة بخبرات وطنية، متوقعاً أن تعاد أول عنفة للعمل باستطاعة مئتي ميغا واط خلال سنة وثاني عنفة باستطاعة مئتي ميغا أيضاً خلال 23 شهراً، ويتم العمل لتأهيل باقي العنفات خلال أو بعد ذلك وصولاً لإعادة تشغيل كامل المحطة باستطاعتها الكلية وقدرها ألف ميغا واط

ومن الجدير ذكره أن الكهرباء في سوريا قبل عام 2011 لم تكن تنقطع وكانت سوريا تصدر الكهرباء إلى بعض الدول المجاورة .

تقرير: ماهر العلي

اترك رد

error: يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: