وزير الخارجية المصري والجربا يبحثان أخر المستجدات السورية والمؤتمر الذي يعتزم تيار الغد السوري عقده في القاهرة

بحث وزير الخارجية المصري سامح شكري، مع رئيس تيار الغد السوري أحمد الجربا، مستجدات الوضع على الساحة السورية. كما جرى، خلال اللقاء، الحوار حول منطقة الجزيرة السورية شرقي نهر الفرات وآخر التطورات السياسية والميدانية في هذا الموضوع، بالإضافة إلى المؤتمر الذي يعتزم تيار الغد السوري عقده في القاهرة بداية الشهر المقبل.
والتقى شكري مع الجربا، أمس، في مكتبه بوزارة الخارجية المصرية، حيث بحثا أفق العملية السياسية في سوريا وضرورة دعم وتفعيل الحل السياسي وفق قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254، وإمكانية الوصول إلى هذا الحل في الفترة الراهنة، كما تطرق الجانبان إلى إعلان الأمم المتحدة عن اللجنة الدستورية السورية وأفق عملها.
كما أكد شكري والجربا أن تشكيل اللجنة الدستورية السورية في هذا الوقت خطوة في الاتجاه الصحيح باعتبارها المنتج الرئيسي للحوار السوري السوري المنعقد في سوتشي مطلع العام الماضي.

المصدر: الشرق الأوسط

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: