وزيرا الخارجية الروسية والسعودية يبحثان تطورات الأوضاع في سوريا باتصال هاتفي

بحث وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، ونظيره السعودي، إبراهيم العساف، في اتصال هاتفي جرى بينهما اليوم الاثنين، عددا من قضايا الأجندة الدولية وسبل تعزيز العلاقات الثنائية.

وأفادت وزارة الخارجية الروسية، في بيان، بأن لافروف والعساف ناقشا في المكالمة، التي أجريت بمبادرة من الطرف السعودي، “الجوانب الحيوية للتعزيز اللاحق للتعاون الروسي السعودي متعدد الجوانب بالتركيز على الزيارة المرتقبة للرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، إلى الرياض في أكتوبر العام الحالي”.

كما تبادل الوزيران، حسب الخارجية الروسية، “الآراء بشأن عدد من القضايا المحورية في الأجندة الإقليمية، بما في ذلك تطورات الأوضاع في سوريا واليمن ومنطقة الخليج”.

وسبق أن أكد وزير الطاقة السعودي آنذاك، خالد الفالح، أن زيارة بوتين إلى المملكة مقررة في أكتوبر المقبل.

وبدأ الإعداد لهذه الزيارة بعد أن تلقى الرئيس الروسي دعوة من قبل العاهل السعودي، الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، الذي استقبله بوتين في الكرملين يوم 5 أكتوبر 2018

 

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: