وزارة الدفاع الروسية : الأعمال التركية بمحيط عين عيسى تنتهك مذكرة التفاهم وتقوض الجهود في حل النزاع السوري

علق  المركز الروسي للمصالحة في سوريا على  إرسال الجيش التركي المزيد من التعزيزات العسكرية إلى  ريف عين عيسى .

وقال ألكسندر كاربوفي نائب مدير المركز الروسي للمصالحة اللواء البحري: “الجانب الروسي منزعج للغاية لنقل عتاد عسكري للقوات التركية وتنفيذ تحصينات في نقاط بمحيط قرية عين عيسى بمحافظة الرقة. هذه الأعمال تنتهك مذكرة التفاهم وتقوض جهود الطرفين في حل النزاع السوري

هذا وأكدت مصادر محلية  أن جيش الاحتلال التركي ينشئ قاعدة خامسة بالقرب من قرية الدبس بريف مدينة عيسى وذلك بعد وصول تعزيزات عسكرية ولوجستية للمنطقة .

وبدوره أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، من منطقة عين عيسى الاستراتيجية بريف الرقة الشمالي، بأن التحركات التركية تتصاعد في محيط البلدة بشكل ملحوظ، حيث تعمد إلى إحاطة البلدة التي تعد “عاصمة” الإدارة الذاتية لشمال وشمال شرق سورية وذات الأهمية الاستراتيجية، عبر إنشاء قواعد دائر مدارها، ووفقاً لمصادر المرصد السوري فإن الأتراك يعملون على إنشاء قاعدة خامسة لهم في تلك المنطقة، إذ يجري استقدام تعزيزات عسكرية ولوجستية وتشييد قاعدة مقابل قرية الدبس بالمحاور الغربية لعين عيسى يذكر أن الأتراك يتواجدون بـ 4 قواعد هناك تتوزع على الشكل التالي: الأولى مقابل عين عيسى من الجهة الشمالية عند المخيم، والثانية مقابل قرية جهبل شرق عين عيسى، والثالث مقابل محطة الوقود غرب عين عيسى والرابعة ماقبل محطة وقود عاصمة غرب عين عيسى، بينما الخامسة قيد الإنشاء مقابل قرية الدبس

 

اترك رد

error: نشكر زيارتك لوكالة صدى الواقع السوري , يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: