وحدات حماية الشعب تعلن استعدادها لتحرير السويداء من الإرهاب و قسد تعرض صفقة تبادل أسرى داعش مع مختطفي السويداء

أبدى قائد وحدات حماية الشعب “سيبان حمو” استعداد قواته للتوجه إلى محافظة السويداء ومحاربة تنظيم داعش وحماية أهلها .
وجاء ذلك في تصريح “سيبان حمو” لصحيفة “الشرق الأوسط قائلاً ” إن “داعش شن هجمات وحشية على أهلنا في السويداء. وجع أهلنا الدروز نفس وجعنا كما حصل مع أهلنا في كوباني “عين العرب”وعفرين ” ولا نفرق بين هذه الهجمات والهجمات على أهلنا في السويداء ووحدات الحماية جاهزة لإرسال قوات إلى السويداء لتحريرها من الإرهاب”.

وكما أبدت  “قوات سوريا الديمقراطية” في بيانٍ لها اليوم الأحد استعدادها التام لأيّ عمليّة تبادل مع عناصر داعش المعتقلين لديها في سبيل تحرير المختطَفين من أهالي السويداء وإعادتهم إلى ذويهم وأهلهم وحصلت فدنك نيوز على نسخة من البيان وإليكم ما جاء في نصه:

“في ٢٥من شهر تموز الماضي، هاجم تنظيم داعش الإرهابيّ مدينة السّويداء السّوريّة؛ مستهدفاً المدنيين العزّل من طائفة الموحّدين الدّروز، وقد قام التنظيم الإرهابيّ بعد ارتكاب مجازره الوحشيّة الدامية باختطاف العشرات من الأبرياء المدنيين جلّهم من النساء والأطفال.

إنّنا في قوّات سوريّا الديمقراطيّة، وإيماناً منّا بوحدة المصير المشترك لكافة أبناء سوريّا، نعرب ونؤكّد لشعبنا في مدينة السّويداء وأهالي المختطفين عن استعدادنا التامّ لأيّ عمليّة تبادل مع عناصر داعش المعتقلين لدينا في سبيل تحرير المختطَفين وإعادتهم إلى ذويهم وأهلهم.

القيادة العامّة لقوّات سوريّا الديمقراطيّة

5 آب ٢٠١٨”

والجدير بالذكر أن هجمات تنظيم داعش الإرهابي على محافظة السويداء في أواخر شهر تموز أدت إلى وقوع أكثر من 250 قتيلاً وخطف العشرات من المدنيين أغلبهم من النساء والأطفال.

 

 

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: