وثائق فنسن تكشف تورط شركات كبيرة بمساعدة الحكومة السورية للتهرب من العقوبات الأمريكية

أظهرت وثائق “فنسن” المسرّبة من “شبكة التحقيق في الجرائم الماليّة”، أن شركات مالطية، وشركات أخرى، سهّلت معاملات مالية لنظام الأسد، للتهرب من العقوبات المفروضة من الولايات المتحدة.

وكشفت الوثائق أن شركتي “بتروكيم للتجارة”، وشركة “Blue Energy Ltd”، أجرت 12 صفقة مشبوهة لصالح نظام الأسد، بلغت قيمتها نحو 11.7 مليون يورو، بين تموز/يونيو وكانون الأول/ديسمبر 2014.

وأدرجت الولايات المتحدة بعد ذلك شركة “Blue Energy Ltd” على قائمة العقوبات، لمساعداتها المالية لنظام الأسد، بينما نفت شركة “بتروكيم للتجارة” انتهاك العقوبات الأميركية على سوريا.

ووفقاً لبيان صحافي للحكومة الأميركية، فإن شركة “Blue Energy Ltd”، اعتباراً من نيسان أبريل 2008، شاركت في تسهيل المدفوعات المتعلقة بشحن السفن التجارية للمنتجات النفطية إلى سوريا.

واتهمت الحكومة الأميركية الشركة المالطية بالمساعدة في ترتيب اتفاق مع سفينة نقل تسمى “تالا”، لتفريغ غاز مسال بقيمة تزيد على مليون يورو في سوريا في شباط من العام 2015.

اترك رد

error: يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: