واين ماروتو : الحملة الامنية في مخيم الهول تهدف إلى تحسين الأمن و السلامة و لمساعدة المنظمات الانسانية في العمل ضمن المخيم

أكد واين ماروتو المتحدث باسم التحالف الدولي  ان الحملة الامنية التي تقوم بها قوات سوريا الديمقراطية  داخل مخيم الهول تهدف إلى منع نمو الاجيال القادمة من داعش داخل المخيم .

وقال ماروتو:”بدأ الشركاء ” قسد والأسايش” عملية بحث تهدف إلى تحسين الأمن والسلامة والوصول إلى مساعدة المنظمات غير الحكومية لأولئك الذين يقيمون في مخيم الهول للنازحين داخليًا.

وأضاف ماروتو: ان منع الأجيال القادمة من داعش من النمو في المخيم سيضمن المهمة الدائمة لتحالف الدولي “.

وأطلقت قوات سوريا الديمقراطية بالتعاون مع قوات الأمن الداخلي (الأسايش)، الأحد، عملية أمنية واسعة داخل  مخيم الهول شرق مدينة الحسكة في سوريا.

وبدأت العملية عند الساعة الرابعة، حيث انتشرت قوات سوريا الديمقراطية على أطراف المخيم.

ويشارك في العملية ٦ آلاف عنصر من قوى الأمن الداخلي (الأسايش) إلى جانب قوات سوريا الديمقراطية ووحدات حماية المرأة وذلك لإنهاء تأثير داعش داخل المخيم.

وقال مسؤول في إعلام قوات سوريا الديمقراطية، سيامند علي، إنّ العملية الأمنية والتمشيط جاء بعد تزايد وتيرة تحرّك أُسر داعش داخل المخيم، وبعد تزايد الجرائم ضمن المخيم وتنظيم نسوة داعش لأنفسهن.

و بحسب المسؤول في قسد ،العملية  جاءت بناءً على مناشدات شيوخ العشائر في المنطقة للحد من خطورة داعش داخل المخيم على المنطقة في الدرجة الأولى وعلى العالم بشكل عام.

 

اترك رد

error: نشكر زيارتك لوكالة صدى الواقع السوري , يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك