واشنطن تدين التفجير الذي استهدف مدينة الباب وأسفرعن مقتل أكثر من 20 شخص وعشرات الجرحى

أدانت الولايات المتحدة الامريكية  بشدة التفجير الذي وقع بالقرب من دوار مزدحم في مدينة الباب يوم أمس الثلاثاء، والذي أسفر حسب التقارير الأولية عن مقتل أكثر من 20 شخصا وإصابة العشرات. وأعربت عن أعمق تعازيها لأسر الضحايا ووصفت التفجيربالمأساة الحمقاء.

وقالت السفارة الامريكية في دمشق من خلال بيان على صفحتها الشخصية الفيسبوك :”نحن منزعجون بشدة من ارتفاع مثل هذه الهجمات الإرهابية في الأشهر الأخيرة ، ونذكر مرة أخرى جميع الأطراف بأن العنف يعيق الأمل في حل سياسي دائم للنزاع في سوريا على النحو الذي دعا إليه قرار مجلس الأمن رقم 2254.

وأضافت في البيان :”أن الأمين العام غوتيريش والمبعوث الخاص بيدرسن دعا إلى وقف فوري لإطلاق النار على الصعيد الوطني و لتسهيل التوصل إلى حل سياسي للصراع بموجب قرار مجلس الأمن رقم 2254″.

 

اترك رد

error: يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: