” هيئة تحرير الشام ” تقوم بحملة اعتقالات ومداهمات في الريف الجنوبي لإدلب

اعتقلت “هيئة تحرير الشام” أشخاصًا في ريف إدلب الجنوبي، بتهم التعامل مع الجيش  السوري، والترويج للمصالحات في المنطقة.

وأفادت مصادر محلية أن “تحرير الشام” بدأت حملة مداهمات في ساعات الصباح  اليوم  الاربعاء في بلدتي معرة حرمة ومنطقة النقير في الريف الجنوبي لإدلب.

وأوضح المصدر  أن عدد الأشخاص الذين اعتقلتهم “الهيئة” في معرة حرمة بلغ تسعة أشخاص، وفي النقير أربعة.

وقالت  قيادات في  “تحرير الشام”، إن الاعتقالات طالت “زعماء الخيانة والمصالحة على حد تعبيرهم .

وتأتي حملة الاعتقالات الحالية استكمالًا لحملة موسعة بدأتها “تحرير الشام” و”الجبهة الوطنية للتحرير” في محافظة إدلب وأرياف حماة وحلب.

وراجت في الأيام الماضية دعوات على مواقع التواصل الاجتماعي لضرورة قتل “عرابي المصالحات”، بالتزامن مع الحديث عن نية قوات  الحكومية  بدء عملية عسكرية على إدلب.

وتتخوف الفصائل العاملة في إدلب من سقوط المناطق في الشمال، بموجب اتفاقيات “تسوية” مع الجيش السوري ، والذي يروج حاليًا لها، كخطوة “سليمة” يستعيد فيها مناطقه بأقل الخسائر العسكرية

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: