نهبٌ وضربٌ وتشليح …انتهاكاتٌ يومية يمارسها المسلحون في مناطق ما تسمى ” نبع السّلام “

أفادتْ مصادر صدى الواقع السوري vedeng   أن الفصائل المسلحة الموالية لتركيا و” المشاركة ضمن عملية ما تسمى “نبع السلام” في كري سبي “تل أبيض” اعتدت على مواطن يبلغ من العمر 80 عاما يُدعى درويش محمد، وزوجته البالغة من العمر 60 عاما، وهما ينحدران من قرية ” الجرن” التابعة لـ كري سبي ” تل أبيض”، حيث جرى الاعتداء عليهما على الطريق العام الواصل بين كري سبي ” تل أبيض ” والرقة.

و أكّدتْ مصادر مطّلعة إنه “بعد ايقافهما، تم الاعتداء عليهما بالضرب، ومن ثم تم سلبهم سيارتهم الخاصة التي كانوا يستقلونها، إضافة إلى سلب وتشليح الزوجة بالقوة خواتم ذهبية كانت ترتديها، ما أدى إلى كسر أصابع الزوجة خلال سرقة تلك الخواتم. وكذلك جرى تشليحها الحلق من أذنيها وستة أساور ذهبية، ومبلغ مالي قدره 80000 ليرة سورية، ومن ثم تم تركهم في العراء، ما اضطرهم للعودة سيراً على الأقدام مسافة أكثر من ثلاثة كيلومترات للوصول إلى أقرب منطقة آهلة بالسكان”.

الصورة من الأرشيف

قسم التحرير : سامر الرنتيسي

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: