نقطة عسكرية أُخرى تُخليها القوات التركية لصالح الجيش السوري جنوب إدلب , فما التفاصيل ؟

شهد حي الصناعة شرقي مدينة سراقب انسحاب القوات التركية من إحدى نقاطها العسكرية هناك حيث شوهدت آليات للقوات التركية وهي منسحبة نحو مواقعها في محيط قرية الرويحة في جبل الزاوية جنوبي إدلب , يأتي ذلك تطبيقاً للاتفاق الروسي-التركي، الذي يقضي بانسحاب النقاط التركية من المناطق التي سيطرت عليها قوات الجيش السوري في حلب وإدلب وحماة

كما نشرت وكالة صدى الواقع السوري vedeng في 10 نوفمبر /تشرين الثاني الجاري، خروج عشرات الشاحنات من النقاط التركية المحاصرة من قبل قوات الجيش السوري في ريفي إدلب وحلب وحماة، وتوجهها إلى مناطق الفصائل، حيث خرجت نحو 140 آلية بينهم شاحنات تحمل كتل اسمنتية من نقطة المراقبة في ريف حلب الغربي الواقعة بين الشيخ عقيل وقبان الجبل بتجاه محيط الأتارب بريف حلب الغربي.

كما انسحب رتل تركي ضخم من النقطة العسكرية في “معرحطاط” المحاصرة ضمن مناطق نفوذ الجيش إلى مطار تفتناز العسكري الذي تتخذه القوات التركية قاعدة عسكرية لها.

يُذكر بأن صدى الواقع السوري قد أشارتْ في 9نوفمبر/تشرين الثاني الجاري، أن القوات التركية انسحبت بشكل شبه كامل من نقطة المراقبة في شير مغار بجبل شحشبو شمال غرب محافظة حماة، ومن المنتظر أن تنهي انسحابها بشكل كامل خلال الساعات القادمة، حيث توجهت في الساعات الفائتة عشرات الشاحنات المحملة بالمعدات اللوجستية إلى ريف إدلب قادمة من نقطة المراقبة في شير مغار.

كما  أخلت تلك القوات – التركية –  في وقتٍ سابق نقطة المراقبة التاسعة في مورك بشكل كامل.

قسم التحرير : سامر الرنتيسي

اترك رد

error: نشكر زيارتك لوكالة صدى الواقع السوري , يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: