نزوح آلاف المدنيين لاستمرار القصف على الريفين الغربي والشرقي لمحافظة حلب

قال فريق “منسقو استجابة سورية” إن عدد النازحين من  الريفين الغربي والشرقي لمحافظة حلب، هربا من  القصف الجوي،  ارتفع إلى 26779 نسمة. مضيفا، في تقرير امس الأحد، طالعته صدى الواقع السوري vedeng  أن 73 في المائة من النازحين من النساء والأطفال، ومعظمهم توجّهوا إلى القرى والبلدات الحدودية والمخيمات.

وحذّر الفريق من إعاقة خروج النازحين من المنطقة، وطالب بالسماح لهم بحرية الحركة إلى كافة المناطق، وحمايتهم من القصف، كما ناشد جميع الفاعليات المحلية والدولية بالعمل على الاستجابة لمتطلبات حركة النزوح الأخيرة من ريفي حلب الغربي والجنوبي، والتي ما زالت متواصلة.

وأكد الدفاع المدني السوري أنه على الرغم من اتفاق وقف إطلاق النار استمرت الغارات الجوية والقصف المدفعي من قبل قوات الجيش السوري وحليفه الروسي على ريف حلب، ووثّق عناصره مقتل خمسة مدنيين، أمس السبت، بينهم طفلان وامرأة، فضلا عن إصابة أربعة آخرين في قرية “عرادة” في ريف حلب الغربي.

وما زالت قوات الجيش السوري  تستقدم حشودا عسكرية إلى ريفي حلب الغربي والجنوبي، استعداداً لبدء حملة عسكرية في المنطقة.

 

اترك رد

error: نشكر زيارتك لوكالة صدى الواقع السوري , يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: