موسكو تطالب برفع العقوبات عن سوريا فما المؤشرات

 

طالبت الخارجية الروسية الاتحاد الأوربي برفع العقوبات المفروضة على سوريا حفاظاً على مصلحة الشعب السوري وكذلك من أجل تسوية الأزمة السورية وضمان الأمن

وصرحت المتحدثة باسم الوزارة ماريا زاخاروفا لوسائل إعلامية: “يتعين على الاتحاد الأوروبي إظهار سلامة عقله والعودة إلى المجال القانوني الدولي من خلال رفع العقوبات الأحادية غير المشروعة التي فرضها على سورية بشكل نهائي لمصلحة الشعب السوري وبما يضمن الاستقرار والأمن الإقليميين”.

وأشارت زاخاروفا خلال حديثها إلى ان موسكو تشعر بالأسف العميق على الخطوات الأخيرة التي قام بها الاتحاد الأوربي بخصوص سوريا والمتمثلة بفرض عقوبات جديدة على سوريا من بينها وزير الخارجية الجديد فيصل المقداد

كذلك دعت الصين عبر مندوبها الدائم لدى الأمم المتحدة تشانغ جون خلال جلسة لمجلس الأمن الدولي إلى إلغاء العقوبات المفروضة على سوريا من قبل الولايات المتحدة الأمريكية والاتحاد الأوربي

ويرى المحللين أن هذه المطالب تتعلق بالتطورات الأخيرة التي تحدث في سوريا وكذلك المرحلة القادمة حيث تم التداول في الآونة الأخيرة بأن اجتماع سوري إسرائيلي سري عقد في قاعدة حميميم الروسية بطرطوس وبإشراف روسي وطالب الوفد السوري خلال الاجتماع برفع العقوبات عن سوريا الأمر الذي يفسر بالرغبة الروسية في التمهيد لذلك كذلك تشكل الانتخابات الرئاسية القادمة في سوريا إحدى النقاط الهامة في مسيرة الأزمة السورية حيث أن عدم ترشح الرئيس السوري بشار الأسد غلأى الانتخابات يعني رفع العقوبات المفروضة على سوريا لذلك تسعة روسيا في الفترة الأخيرة إلى التكثيف من محاولاتها الدبلوماسية والمطالبة برفع العقوبات عن سوريا

 

اترك رد

error: نشكر زيارتك لوكالة صدى الواقع السوري , يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: