ممثلية “مسد” في مصر تلتقي بـ عمرو موسى الأمين العام الأسبق لجامعة الدول العربية

 

تواصل مجلس سوريا الديمقراطية ” مسد نشاطها السياسي إقليماً ودولياً وتلتقي بالعديد من المسؤولين والسياسيين في مختلف الدول مما يدل على أنها أثبتت وجودها السياسي في المنطقة.

فقد زار كل من سيهانوك ديبو وليلى موسى ممثلة مسـد في جمهورية مصر العربية، مقر الأمين العام الأسبق للجامعة العربية عمرو موسى في القاهرة.

وأثناء اللقاء تم مناقشة رؤية مجلس سوريا الديمقراطية لحل الأزمة السورية وفق نموذج الإدارة الذاتية التي تحصن وحدة سوريا وسلامة ترابها كما ركز اللقاء على دور «قوات سوريا الديمقراطية» في حماية المكونات السورية من الإرهاب “الداعشي” وفي الوقت نفسه دورها في الدفاع المشروع ضد الهجوم التوسعي التركي ونوه المجتمعون على ضرورة دور الجامعة العربية في حل الأزمة السورية.

من جانبه أكد موسى على ضرورة مشاركة مجلس سوريا الديمقراطية في الحل السياسي وفي كتابة الدستور الجديد لسوريا الذي يجب أن يراعي مسائل التنوع والتعدد الذي يحظى به ضمن نظام سياسي لا مركزي وفي إطار وحدة الأراضي السورية.

ويرى المحللون السياسيون بأن الاستقبال السياسي لممثلين عن مسد في مختلف دول العالم من بينها واشنطن دليل واضح على نجاح تجرية الإدارة الذاتية في شمال وشرق سوريا على الرغم من التهديدات التي تواجهها من تنظيم داعش الإرهابي وكذلك تركيا

اترك رد

error: نشكر زيارتك لوكالة صدى الواقع السوري , يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: