مكتب حماية الطفل في الإدارة الذاتية:بعض الوسائل الإعلامية تداولت مسألة تجنيد الاطفال في منطقة شمال وشرق سوريا بشكل غير موضوعي ومهني

أصدر مكتب حماية الطفل في الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا ، اليوم الاثنين، بيان ،توضيحاً لتناول بعض المواقع الاعلامية مسألة تجنيد الأطفال في منطقة شمال وشرق سوريا بشكل غير موضوعي ومهني.

و ورد في بيان مكتب حماية الطفل في النزاعات المسلحة:

تداولت بعض صفحات ووسائل إعلامية مؤخراً مسألة تجنيد الأطفال في منطقة الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا بشكل غير موضوعي ومهني وذلك من خلال عرض قصة فتاة كانت ضمن صفوف قوات سورية الديمقراطية، ويتضح من خلال عرض قصة هذه الفتاة أن تلك الوسائل الإعلامية والصفحات المشبوهة ذهبت الى منحى مختلف عن موضوع تجنيد الأطفال والذي أعلنا سابقاً ومراراً وتكراراً أننا ضد هذه الظاهرة حتى لو كانت ضمن صفوف قواتنا، إذ إن تلك الوسائل الإعلامية تبنت وجهة نظر معروفة بمهاجمتها للإدارة الذاتية وقوات سوريا الديمقراطية.

وجاء في البيان : تأكيداً منا على ترجمة الأقوال لأفعال ومن منطلق احترام الطفولة استطعنا بعد أقل من شهرين على إحداث مكتب حماية الطفل في الإدارة الذاتية التعامل مع عدة شكاوى بهذا الخصوص وما زلنا نتعامل في هذا الملف بكل شفافية مع أي شكوى ترد إلينا، وذلك بناء على خطة العمل التي تم توقيعها بين قوات سوريا الديمقراطية والأمم المتحدة خلال احتفال رسمي تم عقده في قصر الأمم المتحدة، في 29 حزيران/ يونيو من عام 2019 والذي تم مصادقته من قبل الإدارة الذاتية في شمال وشرق سوريا.                                  .

وبناء على خطة العمل الجديدة بشأن ضمان حماية الطفولة في منطقة شمال وشرق سوريا فإن قوات سوريا الديمقراطية تؤكد سعيها لإنهاء ومنع تجنيد الأطفال واستخدامهم في النزاعات المسلحة، وقد قدمت بشكل واضح بيانات رسمية حول عدد الأطفال الذين تم تجنيدهم في صفوفها سابقاً وأعداد الأطفال الذين تم اخراجهم من صفوفها، ولم يقتصر الأمر عند هذا الحد بل نصت البنود التي وقعت عليها قسد على وضع تدابير وقائية وتأديبية فيما يتعلق بتجنيد الأطفال وحمايتهم.

وذكر البيان: في تاريخ 20-10-2020 تم انطلاق عمل مكتب خاص لحماية الطفل في الادارة الذاتية من أجل متابعة قضايا حماية الاطفال وتجنيدهم وحمايتهم من أي اذى.

وتلقى المكتب حتى تاريخ كتابة هذا التقرير ما يقارب 86 شكوى من مختلف مناطق الادارة الذاتية ولقد تم تسريح مجموعة كبيرة منهم ولقد تم التعامل مع العديد من هذه الشكاوى بشكل قانوني.

كما يعمل المكتب على وضع لائحة اختصاص ونظام داخلي واستراتيجية لحماية الاطفال في شمال وشرق سوريا بغية التوصل الى قانون لحماية الطفل في مناطق الادارة الذاتية وخاصة في كل من ملفات الاستغلال الجسدي والجنسي للأطفال كما هو الحال في ملف عمالة الاطفال والتسرب من المدارس والرعاية الصحية والتعليم.                                .

ومكتب حماية الطفل مخلص في جهوده ونفيدكم ان الإخلاص في الجهود جاء نتيجة التعاون الكامل والتركيز الكبير من الإدارة الذاتية وقوات سورية الديمقراطية لإنجاح العمل بغية الوصل الى بيئة سليمة للأطفال وهذا يتطلب بعض الوقت وخاصة ان المكتب محدث حديثا ويحتاج الوقت لوضع الخطط المتكاملة لحماية الأطفال في مناطق الإدارة الذاتية.              .

واختتم البيان: تؤكد الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا ممثلة بمكتب حماية الطفل أنها مستمرة بعملها وباحترام المواثيق والاتفاقيات الدولية بشأن حماية الطفولة ورعايتها بشكل جاد وبعيداً عن الشعارات الإعلامية.

وإذ نؤكد أننا ماضون بهذا الاتجاه لبناء مجتمع خالي من العنف والتطرف ولن نؤول جهداً في تحقيق الامن والأمان لكافة أطفال شمال وشرق سورية.

اترك رد

error: نشكر زيارتك لوكالة صدى الواقع السوري , يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: