مقتل 36 مرتزقاً سورياً في منطقة النزاع بـ “قره باغ “

أكد المرصد السوري لحقوق الانسان أن خلال 48 ساعة من المعارك الطاحنة في مناطق النزاع بين أرمينيا و أذربيجان قتل 36 “مرتزق” سوري هناك ممن نقلتهم تركيا بعد تجنيدهم مقابل مبالغ مالية تل إلى 1500 دولار.

كما أعلن المرصد السوري لحقوق الانسان مقتل 28 مرتزقاً سوريا موالين لأنقرة على الأقل، يقاتلون مع القوات الأذربية في ناغورني قره باغ، منذ بدء المواجهات مع القوات الأرمينية.

وفي سياق متصل طالب وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، تركيا بعدم إرسال مقاتلين سوريين إلى منطقة النزاع في “قره باغ” بأذربيجان.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده وزير الخارجية الأميركي، امس الجمعة، وقال فيه إن إرسال تركيا لمقاتلين سوريين إلى منطقة النزاع في “قره باغ”، سيؤدي إلى “مزيد من زعزعة الاستقرار”، بحسب وصفه.

وقال  بومبيو “رأينا نقل مقاتلين سوريين من ميادين القتال في سوريا إلى ليبيا. وهذا تسبب بمزيد من عدم الاستقرار والفوضى والنزاع والقتال، وتراجع السلام”.

وأضاف: “أعتقد أن ذلك سيؤدي إلى الأمر ذاته في ما يخص النزاع في ناغورني قره باغ وحولها”.

وتأتي تصريحات بومبيو  في الوقت الذي تقوم به تركيا بتجنيد المرتزقة وارسالهم إلى مناطق النزاع في سوريا واذربيجان  وليبيا من خلال دفع مبالغ مالية مغرية بالدولار للمرتزقة..

 

 

 

اترك رد

error: يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: