مقتل مواطن سوري على يد الفصائل الإرهابية الموالية لتركيا بريف سري كانيه/ رأس العين

قتل مواطن سوري وأصيب آخرون  ،أمس السبت، جراء هجوم شنته الفصائل المسلحة السورية الموالية لتركيا على سيارة مدنية، شمال شرق سوريا، وفقا للمرصد السوري.

واستهدف الهجوم سيارة تقل مدنيين بالقرب من قرية المكرن غرب مدينة سري كانيه / رأس العين شمال شرق سوريا ،التي تسيطر عليها الفصائل الارهابية الموالية لتركيا.

وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان، قد رصد اعتقالات لعدد من الشبان العرب في قرية تل حضارة بريف مدينة سري كانيه/ رأس العين، على يد الفصائل الارهابية الموالية لتركيا بتهمة التخابر مع قوات سوريا الديمقراطية ” قسد”.

وتتواصل انتهاكات الجيش التركي والفصائل السورية الارهابية الموالية له مما يسمى “الجيش الوطني السوري” في مدينتي سري كانية راس العين / وكري سبي  تل ابيض منذ سيطرتهما على المدينتين الواقعتين شمال شرق سوريا إثر الاتفاق الأميركي ـ التركي الّذي توصل إليه الجانبان يوم 17 تشرين الأول/أكتوبر 2019

 

اترك رد

error: نشكر زيارتك لوكالة صدى الواقع السوري , يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: