مقتل شاب سوري على يد الجندرمة التركية بريف عفرين

تعرض شاب سوري  من  اهالي ريف ديرالزور للقنص من قبل الجندرمة التركية بريف عفرين  أثناء محاولته عبور الحدود التركية السورية ليفقد حياته متأثراً بجراحه.

واكد مركز توثيق الانتهاكات في شمال سوريا أن الشاب ” يوسف احمد الخليف ” وهو من أهالي قرية العشارة بريف ديرالزور، قُتل برصاص الجندرمة التركية، صباح اليوم السبت، خلال محاولته الدخول إلى الأراضي التركية من منطقة بلبل بريف مدينة عفرين.

وارتفع عدد اللاجئين السوريين الذين قتلوا برصاص الجنود الأتراك إلى 478 شخص، حتى 16 يناير /كانون الثاني 2021 بينهم (90 طفلا دون سن 18 عاما، و 60 امرأة). كما ارتفع عدد الجرحى والمصابين بطلق ناري أو اعتداء إلى 568 شخص وهم من الذين يحاولون اجتياز الحدود أو من سكان القرى والبلدات السورية الحدودية أو المزارعين، وأصحاب الأراضي المتاخمة للحدود حيث يتم استهدافهم من قبل الجندرمة بالرصاص الحي.

اترك رد

error: نشكر زيارتك لوكالة صدى الواقع السوري , يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: