معهد مختص بالدراسات الحربية يستبعد المواجهة بين تركيا وروسيا في إدلب السورية

في تقريرٍ عسكري جديد نشره ” معهد دراسة الحرب” عن الأوضاع في محافظة إدلب السورية اطلعت عليه وكالة صدى الواقع السوري vedeng news حيث أشار التقرير إلى أن الوقائع التي تحدث على ارض الواقع في إدلب توحي بفشل المفاوضات الأخيرة بين تركيا وروسيا بشأن إدلب

حيث جاء في التقرير أن القوات التركية بدأت مجدداً بتعزيز مواقعها العسكرية المنتشرة في إدلب وهذا ما يفسره المراقبون بأنها خطوة تهدف إلى ممارسة المزيد من الضغوطات على روسيا من أجل تحقيق المزيد من المكاسب في المفاوضات المقبلة

واستبعد التقرير حدوث أي مواجهة عسكرية مباشرة بين الطرفين إلا أنها سيعملان على المزيد من التصعيد ودعم الأطراف المتنازعة من أجل امتلاك وسائل ضغط يستفاد منه في المفاوضات

وتسيطر الفصائل الإرهابية الموالية لتركيا على مساحات واسعة من إدلب حيث تمدها تركيا بالمال والسلاح وتستغلها لتحقيق مصالحها في سوريا

تقرير: ماهر العلي

 

اترك رد

error: يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: