صدى الواقع السوري

معارض سوري : هناك خلاف عميق بين روسيا وأمريكا حول الأزمة سوريا

 

قال رئيس الأمانة العامة لإعلان دمشق المعارض السوري عضو الائتلاف السابق سمير نشار، إن “خلاف بين روسيا وأمريكا حاليًا نشأ جراء تلمس الولايات المتحدة وإسرائيل عدم قدرة روسيا على الوفاء بتعهداتها أمامهم، بخاصة مطلب ضرورة مغادرة إيران الاراضي السورية بشكل كامل”.

 وأكد  أن جوهر وسبب زيارة وزير الخارجية الروسي  سريغي لافروف إلى إسرائيل وبرفقة رئيس أركان القوات المسلحة الروسية لاقناع إسرائيل أولا بالقبول بمقترحها حول انسحاب إيران لمسافة 100كم من الحدود الإسرائيلية وهذا ما أعلنت  إسرائيل عن رفضه علنا.

 وبحسب النشار، فإن المطلب الإسرائيلي مدعوما بشدة بموقف أمريكي هو وراء تصريح وزير الدفاع الأمريكي   حول التعاون مع الروس في سوريا رغم أن من المعروف التعاون بينهما هو في حده الأدني؛ لتجنب أي سوء فهم أو اشتباك عسكري غير مقصود في سوريا بين قوات البلدين.

وحول سبب تأجيل زيارة  بوتين لواشنطن للعام المقبل والتي كانت مقررة في شهر أيلول/سبتمبر المقبل،  توقع النشار بأن سبب تأجيل الزيارة للعام المقبل يعود للحملة التي تعرض لها ترامب بعد عودته من  قمة هلسنكي  مع بوتين والضجة التي سادت سواء في الكونغرس أو في وسائل الإعلام حول أداء ترامب خاصة بالمؤتمر الصحفي..

وكان وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس قد أكد إنه “لن يكون هناك تعاون مع الجيش الروسي في سوريا، على الأقل في الوقت الحالي”، مشيرا إلى أنه “لن نقوم بأي شيء إضافي، حتى يفكر وزير الخارجية بومبيو والرئيس ترامب في أي نقطة سنبدأ العمل فيها مع حلفائنا ومع روسيا في المستقبل”. وأضاف: “هذا لم يحصل حتى الآن.. وسيكون من السابق لأوانه، بالنسبة إلي، الدخول في أي تفاصيل أكثر في هذه المرحلة”.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: