صدى الواقع السوري

مظلوم كوباني :لدى “قسد” خطط مشتركة مع التحالف الدولي للاستمرار بالعمل في مرحلة ما بعد داعش

أكد القائد العام لقوات سوريا الديمقراطية مظلوم كوباني أن قوات التحالف الدولي وضعت خطط مشتركة مع قوات سوريا الديمقراطية لمرحلة ما بعد  تنظيم داعش لإرساء الأمن والاستقرار والرخاء في شمال وشرقي سوريا.

وجاء ذلك في حوار أجرته جريدة الحياة مع ” مظلوم كوباني ” الذي أكد قائلاً “لدينا خطط مشتركة مع التحالف الدولي للاستمرار بالعمل في مرحلة ما بعد إنهاء الوجود العسكري العلني لـ «داعش»، هذه الخطط والبرامج المشتركة غايتها ضمان منع ظهور تنظيمات إرهابية جديدة، وتهدف كذلك إلى ترسيخ الاستقرار والأمن في شمال شرقي سورية وذلك من خلال بناء وتدريب قوات أمنية وعسكرية احترافية، ودعم وتطوير الإدارات الذاتية المحلية المتشكلة في المناطق المحررة، والتي أخذت على عاتقها إدارة هذه المناطق”.

وأضاف كوباني أيضاً أن “الاستراتيجية الأميركية حول سورية تضمنت أيضاً ضرورة إخراج إيران”.

وأكد “مظلوم كوباني” في حواره :” كان لقواتنا قصب السبق في إعلان الحرب على تنظيم «داعش» الإرهابي منذ بدايات ظهوره في سورية، ولا سيما في المناطق التي كنا حررناها وأعلنا فيها الإدارة الذاتية. فمنذ بدايات عام 2014 أعلنا الحرب على تنظيم «داعش» الإرهابي، ومازالت هذه الحرب مستمرة، هذه المعارك التي خضناها حررنا بنتيجتها كل المناطق التي كانت يسيطر عليها «داعش»، بما في ذلك عاصمتهم المزعومة الرقة، بالإضافة إلى منطقتي منبج والطبقة غرب نهر الفرات”.

وأضاف كوباني “نحن ننسق مع قوات التحالف الدولي التي تقودها الولايات المتحدة لمحاربة «داعش»، هذا التنسيق مستمر على أعلى المستويات، وينبثق منه وضع أفضل البرامج، وكان هذا التنسيق المشترك العامل الحاسم لتحقيق الانتصارات والنجاح في عمليات مكافحة الإرهاب واجتثاثه من شمال شرقي سورية”.

وقال مظلوم كوباني “سورية تمر بمرحلة عصيبة ومعقدة للغاية، ولهذا التعقيد تداعيات دولية وإقليمية، وكل القوى المتداخلة بشكل أو آخر في الأزمة السورية، بما في ذلك الولايات المتحدة، تعمل وفق استراتيجيات معينة خاصة بها لحماية مصالحها في سورية والمنطقة، وهذه القوى كانت أعلنت عن هذه الحقيقة في أكثر من مناسبة”, نحن نعتبر أنفسنا قوة وطنية سورية تلتزم واجبات تجاه الوطن وفق المرحلة التي نمر بها ونعيشها، ومن ضمن هذه الواجبات حماية الحدود الدولية لسورية”.

 

 

 

 

 

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: