مظلوم عبدي :تقرير لجنة التحقيق الدولية جزأ صغير من جرائم الحرب التي ترتكبها الفصائل المسلحة الموالية لتركيا بحق شعبنا في عفرين وسري كانيه وكري سبي

اعتبر القائد العام لقوات سوريا الديمقراطية مظلوم عبدي أن تقرير لجنة التحقيق الدولية المستقلة، جزأ صغير من جرائم الحرب التي ترتكبها الفصائل المسلحة بحق المدنيين في عفرين وسري كانيه ” رأس العين ” وكري سبي “تل ابيض “بغطاء سياسي من تركيا.

 

وصرح مظلوم عبدى في تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي تويتر “تقرير لجنة التحقيق الدولية المستقلة، جزأ صغير من جرائم الحرب التي ترتكبها الفصائل المسلحة بحق شعبنا في عفرين وسري كانيه وتل ابيض بغطاء سياسي من تركيا.

 

وقال عبدى ينبغي على المجتمع الدولي محاسبة الأطراف عن جرائم الحرب والتحرك بجدية لملاحقة ومحاكمة مرتكبي هذه الجرائم.

وفي ما يتعلق  بمخيم الهول قال عبدي : هناك تجاهل غير مبرر لحقيقة أن قضية مخيم الهول معقدة وذات بُعد دولي، أغلب الدول الـ٨٤ ترفض استقبال مواطنيها من سكان المخيم، بينما اختزلت المنظمات الأممية دورها ببعض المساعدات الإنسانية”.

وأكد عبدي بأن قوات قسد بدأت بالتحقيق في الحالات الواردة في التقرير التي تتهم قوات قسد.”

 

والجدير بالذكر لجنة التحقيق الدولية المستقلة أكدت أن الفصائل  المعروفة تحت مايسمى بالجيش الوطني التابع لتركيا ارتكبت الانتهاكات بحق المدنيين في عفرين .

اترك رد

error: يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: